طباعة

السلطات الفرنسية تعيق إقامة صلاة للمسلمين بباريس

الجمعة 10/11/2017 09:18 م

وكالات

ارشيفية

حاول صباح اليوم الجمعة ، برلمانيون فرنسيون منع صلاة للمسلمين بشارع شمال باريس ، مما أدى لتدخل الشرطة الفرنسية لإحتواء الأوضاع ، والوقوف على مايحدث .

يُذكر أنه قد حاول نحو 100 عضو في البرلمان الفرنسي اليوم الجمعة، إعاقة مسلمين من إقامة الصلاة في شارع في شمال باريس، داعين الحكومة إلى حظر ما يعتبرونه استخداماً غير مقبول للأمكنة العامة.

واعترض النواب، الذين قادتهم رئيسة المجلس الإقليمي لمنطقة "ايل دو فرانس" فاليري بيكريس، تجمعاً لنحو مئتي رجل كانوا يؤدون صلاة الجمعة في الشارع، مرددين النشيد الوطني الفرنسي في ضاحية كليشي.

وقالت بيكريس، إنه "لا يمكن الاستيلاء على المجال العام بهذه الطريقة"، فيما وقف بجوارها عمدة كليشي اليميني ريمي موزو الذي ارتدى كبقية النواب ووشاحاً يحمل الألوان الوطنية الأزرق والأبيض والأحمر.

ومنذ مارس الماضى، يصلي المسلمون في الشارع في كليشي كل جمعة احتجاجاً على إغلاق مسجد محلي كان في بناء تملكه الحكومة.