طباعة

حركة مسلحة تطالب بالإفراج عن معتقليها في مالي

السبت 11/11/2017 12:15 ص

وكالات

صورة أرشيفية

طالبت حركة مسلحة في مالي، اليوم الجمعة 10 نوفمبر، السلطات بالإفراج عن أعضاءها، الذين تم اعتقالهم يوم الثلاثاء المنصرم، في عملية لقوة "برخان" الفرنسية وكتيبة من القوة المشتركة لدول الساحل.

وقالت الحركة الوطنية لتحرير أزواد المعروفة اختصارا بـ "سيما" في بيان لها حصلت عليه سبوتنيك، أنه "تم اعتقال 8 من قادتها يقودهم الضابط السابق إدريس إلياس بالقرب من بلدة تندروي ".

وأوضح البيان أنه "بالإضافة إلى القبض على مقاتلينا، استولت الدورية أيضا على معداتها وموادها"، ونشرت الحركة أسماء جميع المعتقلين، وطالبت المجتمع الدولي بالتدخل لإطلاق المعتقلين.

وقالت إن هذا الاعتقال لن يبني الثقة بين الأطراف الفاعلة التي تسعى إلى تنفيذ اتفاق السلام والمصالحة في مالي.