السعودية تعلن عن مواطنتها التي كانت على متن الطائرة المصرية المفقودة

عربي ودولي

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements

أعلن سفير السعودية لدى القاهرة، أحمد قطان، أن الراكبة السعودية التي لقت حتفها في سقوط الطائرة المصرية في مياه المتوسط، هي إحدى موظفات السفارة وكانت صحبة ابنتها التي تعالج في فرنسا.

وقال السفير السعودي إن السفارة على تواصل مع عائلة الفقيدة سحر حسين خوجة، لتقديم كافة الدعم المادي والمعنوي.

وقدم سفير المملكة أحر التعازي لذوي ضحايا الطائرة المصرية، التي فقدت الخميس، بعد أن أقلعت من باريس باتجاه القاهرة.

وأوضح السفير في تصريح صحفي أن "المواطنة السعودية ذهبت في رحلة علاج إلى فرنسا من أجل ابنتها، وهي إحدى موظفات السفارة السعودية، والكل يشهد لها بطيب التعامل ودماثة الخلق"، مقدما تعازيه لمصر شعبا وحكومة، ولذوي ضحايا الطائرة المصرية.

فيما أصدرت السفارة السعودية في فرنسا بيانا بشأن الطائرة المصرية المنكوبة التي راح ضحيتها 66 شخصا، من ضمنهم المواطنة السعودية سحر حسين خوجة وابنتها التي تحمل الجنسية المصرية.

وقالت السفارة عبر حسابها الرسمي بموقع "تويتر": "إشارة إلى الحادث المؤسف بشأن سقوط طائرة الخطوط الجوية المصرية رقم الرحلة "MS804" والتي راح ضحيتها 66 شخصا، فقد تبين أن من بينهم المواطنة السعودية السيدة سحر حسين خوجة، وابنتها سالي سلمان عبدالقادر، التي تحمل الجنسية المصرية".

كانت طائرة تابعة لشركة "مصر للطيران" من طراز "إيرباص" اختفت من شاشات الرادار بعد دخول المجال الجوي المصري بـ10 أميال، في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، أثناء قدومها من مطار "شارل ديجول" في العاصمة الفرنسية باريس، وعلى متنها 68 راكبًا.