هجوم عنصري متطرف على مسعود أوزيل لأداء العمرة

الفجر الرياضي

أوزيل
أوزيل
Advertisements

هاجمت فراكويه بيتري، رئيسة حزب البديل من أجل ألمانيا (أي أف دي) مسعود أوزيل لاعب المنتخب قبل أيام من انطلاق منافسات بطولة الأمم الأوروبية "يورو 2016".


وقالت فراكويه: المؤسف أن مسعود أوزيل الذي يعتبر من الأشخاص القدوة بالنسبة للأطفال والمراهقين، لا يؤدي النشيد الوطني.. إنه منافق بنشر صوره في العمرة على حساباته الشخصية لأن حسب أسلوب حياته في ألمانيا وإنجلترا، لا يعيش وفقا لقواعد الشريعة الاسلامية".

 

وأضافت:" على أي حال، ان النساء اللواتي يمضي الوقت معهن لا يضعن الحجاب".

 

وينتمي حزب البديل لليمين المتطرف داخل ألمانيا، وتم استغلال موقف أوزيل بعدم ترديد النشيد الوطني قبل المباريات لتكون نقطة هجوم على نجم أرسنال.