كردون أمني حول "قمن العروس" عقب مصرع وإصابة 8 في مشاجرة عائلتين ببني سويف

حوادث

كردون امني ـ أرشيفية
كردون امني ـ أرشيفية
Advertisements

فرضت قوات الشرطة، كردونًا أمنيًا، فجر اليوم السبت، بمحيط قرية "قمن العروس" التابعة لمركز الواسطى، شمال بني سويف، عقب مشاجرة بالأسلحة النارية بين عائلتين، بسبب لهو الأطفال وخلافات الجيرة، نتج عنها مصرع شخص وإصابة 7 أخرين.

كان اللواء محمود العشيري، مدير أمن بني سويف، قد تلقى إخطارًا من مأمور مركز شرطة الواسطى، يفيد بتلقيه بلاغًا بنشوب مشاجرة، فجرًا، بين عائلتين بقرية "قمن العروس" التابعة لدائرة المركز، ووقوع قتيل ومصابين.

وأنتقل الرائد أحمد الدسوقي، رئيس مباحث الواسطى، على رأس قوة أمنية، تمكنت من الفصل بين الطرفين المتشاجرين، وألقت القبض على 11 من العائلتين وتم فرض كرودن أمني أمام منازل العائلتين منعًا لتجدد الاشتباكات.

وتبين من التحريات الأولية أن سبب المشاجرة يرجع لخلافات بين أطفال العائلتين أثناء لهوهم، وتطورت لمشادة ثم مشاجرة بين رجال ونساء من العائلتين، أستُخدم فيها الأسلحة النارية والشوم، نتج عنها مصرع حسين ميهوب أحمد، بطلق ناري، وإصابة 7 أخرين من طرفي المشاجرة.

وتم نقل جثة المتوفي والمصابين لمستشفى بني سويف العام والواسطى المركزى، وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق.