عاجل.. صرف 4 من المجني عليهم في أحداث "فتنة المنيا الجديدة"

محافظات

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements

قررت نيابة مركز سمالوط في التحقيقات التي أجريت تحت إشراف المستشار أسامة عبدالمنعم المحامي العام لنيابات شمال محافظة المنيا، صرف 4 من المجني عليهم في أحداث فتنة قرية كوم اللوفي، بعد التحقيق معهم في بلاغات مقدمة ضدهم بقيامهم ببناء منزل، تمهيدًا لتحويله لكنيسة.

وشمل قرار النيابة، صرف كل من أيوب خلف وأشقاءه أشرف وإبراهيم وأمير ووالدتهم ثريا جاد الله، من سرايا النيابة، وتكليف الوحدة المحلية بحصر خسائر المنازل، وتكليف قسم الأدلة الجنائية بمديرية الأمن برفع البصمات لمعرفة أسباب الحادث جنائيًا، وتكليف إدارة البحث الجنائي بسرعة إجراء التحريات حول ظروف وملابسات الواقعة.

كانت أجهزة الأمن بالمنيا، تلقت بلاغًا من أهالي قرية كوم اللوفي، فجر الخميس الماضي، بتجمع حوالي 15 من مسلمي القرية أمام منزل تحت الإنشاء، ملك "أيوب خلف"، (42 سنة، فلاح، مسيحي الديانة)، وذلك بعد شائعات عن اعتزامه تحويل منزله لكنيسة، وبالانتقال، تبين أن المنزل عبارة عن أعمدة تحت الإنشاء بارتفاع 5 أمتار، ومقام على قطعة أرض زراعية، وبسؤال صاحب المنزل، قرر عدم اعتزامه تحويل المنزل لكنيسة، وتم إيقاف الأعمال، ومخاطبة الإدارة الهندسية بالوحدة المحلية للمعاينة.