افكار غير تقلديه لهدايا "السبوع"

Lafemme

بوابة الفجر
Advertisements

يفكر الجميع في شراء الهدايا التقليدية فى مناسبات السبوع، التي تنحصر بين ملابس المولود وإحدى المشغولات الذهبية، والتي تحصل منها أم المولود على أكثر من نوع بالطبع، وهو ما يقلل من حجم استفادتها من الهدايا المقدّمة إليها، لذلك عليكِ الانتباه إلى أن هدايا السبوع لا يجب أن تقتصر على ما يخص المولود، وإنما بإمكانك شراء هدايا للأم تحقق لها فائدة أكبر، ومنها:

عادة ما يتعرض جسم المرأة الحامل بعد الولادة لتغيرات وظهور بعض العلامات نتيجة لشد البطن، فتقديم أحد الكريمات العلاجية التي تساعد على إزالة هذه العلامات هدية.

حجز يوم في مركز صحي تجميلي "SPA"، لتذهب إليه أم المولود، وهو ما سيساعدها على تقليل حدة التوتر المصاحبة لمرحلة ما بعد الولادة.

تقديمك لأحد الوسائل التي تساعد الأم في أعمال تنظيف المنزل ورعايته لأيام ما بعد الولادة، هو أحد الهدايا التي تحقق سعادة للأم، خاصة وأنها ستكون غير قادرة على تحمل هذا العبء وحدها بعد الولادة، فبإمكانك توفير خادمة لها لفترة شهر تساعدها في أعمال المنزل.

من الممكن أن تقدّمي لها مجموعة من الكتب، التي تتضمن طرق التربية الصحيحة للمراحل المختلفة للطفل.
وهناك أيضًا بعض الهدايا التي يمكن تقديمها للمولود، منها:

البامبرز: بعد الولادة تتزايد الأعباء المادية على الوالدين، وبالتالي فتقديمك لإحدى احتياجات الطفل المستخدمة بشكل يومي، مثل: البامبرز أو الاحتياجات المماثلة، سيساعد في تقليل حجم الأعباء المادية لأيام.

الملابس: احرصي على عدم شراء ملابس بحجم واحد للطفل، بسبب تغير أحجام المولودين سريعًا، واشتري الملابس التي بها أفكار جديدة والتي يمكن لزيادة أحجامها ومساحتها مع زيادة حجم المولود.

ألبوم صور: شراؤك لألبوم صور يساعد الأم في الاحتفاظ بصور مولودها على مدار مراحل عمره المختلفة، لتقديمها له بعد سنوات، عند وصوله لمرحلة الإدراك.

يفكر الجميع في شراء الهدايا التقليدية فى مناسبات السبوع، التي تنحصر بين ملابس المولود وإحدى المشغولات الذهبية، والتي تحصل منها أم المولود على أكثر من نوع بالطبع، وهو ما يقلل من حجم استفادتها من الهدايا المقدّمة إليها، لذلك عليكِ الانتباه إلى أن هدايا السبوع لا يجب أن تقتصر على ما يخص المولود، وإنما بإمكانك شراء هدايا للأم تحقق لها فائدة أكبر، ومنها:

عادة ما يتعرض جسم المرأة الحامل بعد الولادة لتغيرات وظهور بعض العلامات نتيجة لشد البطن، فتقديم أحد الكريمات العلاجية التي تساعد على إزالة هذه العلامات هدية.

حجز يوم في مركز صحي تجميلي "SPA"، لتذهب إليه أم المولود، وهو ما سيساعدها على تقليل حدة التوتر المصاحبة لمرحلة ما بعد الولادة.

تقديمك لأحد الوسائل التي تساعد الأم في أعمال تنظيف المنزل ورعايته لأيام ما بعد الولادة، هو أحد الهدايا التي تحقق سعادة للأم، خاصة وأنها ستكون غير قادرة على تحمل هذا العبء وحدها بعد الولادة، فبإمكانك توفير خادمة لها لفترة شهر تساعدها في أعمال المنزل.

من الممكن أن تقدّمي لها مجموعة من الكتب، التي تتضمن طرق التربية الصحيحة للمراحل المختلفة للطفل.
وهناك أيضًا بعض الهدايا التي يمكن تقديمها للمولود، منها:

البامبرز: بعد الولادة تتزايد الأعباء المادية على الوالدين، وبالتالي فتقديمك لإحدى احتياجات الطفل المستخدمة بشكل يومي، مثل: البامبرز أو الاحتياجات المماثلة، سيساعد في تقليل حجم الأعباء المادية لأيام.

الملابس: احرصي على عدم شراء ملابس بحجم واحد للطفل، بسبب تغير أحجام المولودين سريعًا، واشتري الملابس التي بها أفكار جديدة والتي يمكن لزيادة أحجامها ومساحتها مع زيادة حجم المولود.

ألبوم صور: شراؤك لألبوم صور يساعد الأم في الاحتفاظ بصور مولودها على مدار مراحل عمره المختلفة، لتقديمها له بعد سنوات، عند وصوله لمرحلة الإدراك.