"ذا صن" تختار 9 مناطق كملاذ آمن حال وقوع حرب نووية

عربي ودولي

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements

رشحّت صحيفة "ذا صن" البريطانية، 9 من أكثر المقاصد الآمنة بالعالم مع اقتراب حرباً نووية عالمية، منذ القطب الشمالي وحتى جنوب أفريقيا، مبرزة أن تلك الدول الأمثل للبقاء حال اقتراب نهاية العالم.

 

وأشارت الصحيفة في تقريرها، اليوم إلى اقتراب النهاية، وأن العالم يعيش أوقاتاً عصيبة ، مع تصاعد التهديدات بحدوث حرب عالمية، لدى اشتعال التوترات الأخيرة بين القوى النووية العدائية حول سوريا.

 

وأبرزت "ذا صن" أن أفضل الأماكن للبقاء، هي  جزر أيسلندا: التي تبعد مئات الأميال عن أي دولة أخرى، وبعيدة عن أية سيناريوهات للحرب العالمية الثالثة، ولديها اكتفاء ذاتي.

 

كما رشحّت الصحيفة أيضاً "جزيرة لويس" الاسكتلندية، والتي تبعد 3 ساعات عن أي منطقة أرضية، ومدينة كنساس الأمريكية، ومقاطعة "يوكون" الكندية، وجزيرة جوام بالمحيط الهادي، وجزر تريستان دا كورا، بالمحيط الأطلسي، ومدينة "برن" السويسرية.

كما رشحّت أيضاً القطب الشمالي ومدينة كيب تاون بجنوب أفريقيا.