فالس لا يستبعد ترشحه أمام أولاند في الانتخابات التمهيدية للحزب الاشتراكي

عربي ودولي

مانويل فالس- أرشيفية
مانويل فالس- أرشيفية
Advertisements

زاد رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس من الضغط على الرئيس فرانسوا أولاند من أجل الانتخابات الفرنسية التي ستُجرى في عام 2017، حيث لم يستبعد ترشحه أمامه في الانتخابات التمهيدية للحزب الاشتراكي وأوضح رغبته في "كسر هذه الآلية التي ستؤدي إلى هزيمة اليسار".

وفي حوار مع صحيفة "لوجورنال دو ديمانش"، قال فالس عن إمكانية ترشحه أمام أولاند: "يتعين على كل شخص التفكير بمسؤولية. وسأتخذ قراري بوعي.. مهما حدث، ستحركني دائمًا مصلحة البلاد".

وأضاف: "في مواجهة الارتباك والشك وخيبة الأمل وفكرة أن اليسار ليست لديه فرصة، أريد كسر هذه الآلية التي ستؤدي بنا إلى الهزيمة".

كما قال فالس: "لدي روابط احترام وصداقة وولاء مع الرئيس. ولكن الولاء لا يمنع الصراحة. ومن الواضح أن السياق تغير خلال الأسابيع الماضية. صدور كتاب الأسرار خلق ارتباكًا عميقًا في اليسار. وكرئيس للأغلبية، مسؤوليتي أخذ هذا المناخ في الاعتبار".