مرشح اليمين الفرنسي سيرفض استقبال المزيد من اللاجئين في حال فوزه بالرئاسة

عربي ودولي

فرانسوا فيون- أرشيفية
فرانسوا فيون- أرشيفية
Advertisements

حذّر برنو لومير، أحد المستشارين المقربين من مرشح اليمين الفرنسي للانتخابات الرئاسية فرانسوا فيون، أنه سيرفض في حال فوزه استقبال المزيد من المهاجرين في الوقت الراهن، على الرغم من دعوات التضامن مع ألمانيا.

وفي مقابلة نشرتها اليوم السبت صحيفة "بيلد" الألمانية، صرح لومير، المسؤول عن الشؤون الأوروبية والدولية في فريق حملة مرشح اليمين: "فيون رئيسًا لن يقبل المزيد من اللاجئين إلا في النسب الحالية لأن فرنسا ليست قادرة على القيام بذلك سياسياً أو اقتصادياً".

وعند سؤاله عما إذا كانت فرنسا يمكنها بذل جهدًا في هذا المجال تجاه ألمانيا التي ترغب في المزيد من التضامن من قبل شركائها الأوروبيين، أجاب لومير: "مهما كانت الظروف".

وخلال الأحد عشر شهرًا في عام 2016، سجلت فرنسا نحو 78 ألف طلب لجوء، بزيادة 10% مقارنةً بالفترة ذاتها من العام السابق.