رئيس الوزراء الفرنسي: انتخاب "لوبان" سيكون له أضرارا لا يمكن إصلاحها

عربي ودولي

برنار كازينوف- أرشيفية
برنار كازينوف- أرشيفية
Advertisements

حذّر رئيس الوزراء الفرنسي برنار كازينوف اليوم الخميس من "الأضرار التي لا يمكن إصلاحها" التي سوف يتسبب فيها انتخاب مرشحة الجبهة الوطنية مارين لوبان في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

ففي حوار مع صحيفة "لوباريزيان"، استنكر كازينوف "الشعبوية الخطيرة والقاتلة" التي تتبعها مارين لوبان، المرشحة الحاصلة على أفضل نوايا التصويت في الجولة الأولى من قبل استطلاعات الرأي.

وأوضح رئيس الوزراء الفرنسي أن الخروج من منطقة اليورو، الذي اقترحته الجبهة الوطنية، سيؤدي إلى خسارة كبيرة في القوة الشرائية لمواطنينا، من خلال الضرب بكل قوة لمستوى معيشتهم. ويتعين قول هذا من أجل الحقيقة".

وأضاف: "عندما يكتشف الناس الأكاذيب، سيكون الوقت قد فات. والأضرار ستكون هائلة ولا يمكن إصلاحها".

كما قال كازينوف: "بالنسبة لي، الأولوية تتمثل في التجمع لمنع الجبعهة الوطنية. اليوم، بينوا أمون يرغب في تجسيد الأمل وتوضيح طرق جديدة. ولكن يتعين تحديد الأمل والمصداقية".

ووجه رئيس الوزراء رسالة واضحة لجميع المرشحين: "إذا لم نكن – نساء ورجال سياسيون – قادرين على أن نكون جادين ونتمتع بمصداقية من أجل التجمع على نطاق واسع في مواجهة مارين لوبان، فإنه التاريخ سيحكم علينا بقسوة".