رئيس هيئة تنشيط السياحة: طلبنا تحمل جهة أخرى تكاليف إقامة الصحفيين المصريين في شرم الشيخ

أخبار مصر

هشام الدميري رئيس
هشام الدميري رئيس هيئة التنشيط السياحي
Advertisements

قال هشام الدميري - رئيس هيئة التنشيط السياحي، إن ملف الدعم الخاص بمهرجان شرم الشيخ، للسينما العربية والأوروبية، لم يتم رفضه كما ذكر في الصحف والمواقع الإلكترونية، وما تم نشره حول رفض الهيئة منح أي تسهيلات لإقامة ضيوف المهرجان خاصةً الصحفيين غير صحيح.

وأضاف "الدميري" - في تصريحات إلى "الفجر" - أن ملف الدعم كان غير مكتمل، وتم تقديم الملف في وقت متأخر، ورغم ذلك أصدرت تعليمات سريعة باتخاذ الأزم خاصة مع وجود فنانين عرب وأجانب.
   
وأوضح أن اللجنة المختصة بالهيئة، وافقت على الدعم بتوفير الإقامة لـ٣٠ فنانًا من خارج مصر، سواء عربي أو أجنبي، في أفخم الفنادق وكذلك تنفيذ برنامج سياحي لهم كاملًا، بالإضافة إلى عمل عشاء فخم يليق بجميع الفنانين، وكذلك عقد مؤتمر صحفي في أحد أهم الفنادق. 

وأشار "الدميري" إلى أنه فوجئ بأن القائمين على المهرجان تقدموا بطلب ٢٠٠ غرفة للإقامة الكاملة لجميع العاملين بالمهرجان والصحفيين، وهذا ما دفعنا للنقاش حول الأمر، وطالبت المسيول بأن تتولى أي جهة أخرى، إقامة الصحفيين المصرين على الأقل، بخاصة وأن الهيئة مهمتها الأساسية تحسين الصورة بالخارج حسب اللوائح، مشيرًا إلى أن الهيئة تقدم جزءًا من الدعم وليس الدعم كله. 

وأوضح "الدميري" أن عدم اهتمام الهيئة بالصحافة المصرية، غير صحيح، وأنه يقدر الصحافة المصرية لما لها من دور بارز في العمل، وإظهار مصر في أفضل صورها، ولكن الهيئة لديها قواعد صعب الخروج عنها، مشيرًا إلى أنه لابد لإدارة المهرجان أن يكون لديها عناصر دعم أخرى وهذا أهم شروط دعم الهيئة.