منتصر الزيات يدفع بتلفيق الاتهام وشيوعه في "أحداث بولاق الدكرور"

حوادث

المستشار شعبان الشامي
المستشار شعبان الشامي - أرشيفية

استمعت محكمة جنايات الجيزة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، خلال جلسة محاكمة المتهمين في القضية المقيدة 1962 لسنة 2014 كلي بولاق الدكرور، إلى مرافعة المحامي منتصر الزيات - دفاع المتهم الأول عمر أحمد عبد الحافظ عثمان، والذي التمس براءة المتهم تأسيسيًا على 7 دفوع القانونية.
 
كما دفع "الزيات" ببطلان إذن القبض والتفتيش، وببطلان التحريات وشيوع الاتهام، وانتفاء أركان جريمة التجمهر، وانتفاء أركان جريمة استعراض القوة، وبتلفيق الاتهام وخلو الأوراق من ثمة دليل لإسناد الدليل.
 
وتعقد الجلسة برئاسة المستشار شعبان الشامي وعضوية المستشارين محمد كامل عبد الستار واسامة عبد الظاهر وسكرتارية أحمد جاد وأحمد رضا.
 
 ويٌواجه كلاً من المتهمين عمر أحمد عبد الحافظ عثمان وعمرو أحمد زكي "محبوسين" وطارق عبد الحفيظ  "هارب" تهماً بتدبير تجمهر بمنطقة بولاق الدكرور في أبريل من عام 2014، والانضمام لجماعة محظورة والتعدي على المواطنين وممتلكاتهم الخاصة، ما أدى لوفاة مواطن وتحطم سيارة.