Advertisements

"الأعلى للآثار" عن انتشار المخلفات بالأهرامات : "مش هنمشّي عامل نظافة خلف كل مواطن"

قال الدكتور مصطفى الوزيري، أمين عام المجلس الأعلى للآثار، إن العصر الذهبي لوزارة الأثار عاد من جديد منذ عامين بما نشهده من اكتشافات وافتتاحات، لافتًا إلى أن هناك أكثر من 29 ألف و500 مصري زاروا منطقة الأهرامات الجمعة الماضية.

وأضاف "الوزيري"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "8 الصبح" عبر فضائية "dmc"، اليوم الثلاثاء، تعقيبًا على وجود مخلفات منتشرة بمنطقة الأهرامات، أن هناك شركات نظافة تقوم بدورها على أكمل وجه، وهناك صناديق قمامة بكافة أنحاء المناطق الأثرية، وهناك أفراد أمن منتشرين بكافة أنحاء منطقة الأهرامات يقوم بدورهم على أكمل وجه، معقبًا: "مش هنمشي عامل نظافة خلف كل مواطن، وهذا السلوك غير طبيعي".

وأشار، إلى أن الوزارة تقوم بالعمل على زيادة الوعي الأثري، والعمل على توعية المصريين بضرورة إحترام اللافتات المكتوبة بعدم الكتابة على المواقع الأثرية، وعدم التسلق على الأثر، والحفاظ على نظافة المناطق الأثرية.

وأوضح أمين عام المجلس الأعلى للآثار، أن مشروع تطوير منطقة الأهرامات تأخر قليلًا، ولكن خلال أشهر قليلة سيتم الإنتهاء من تطوير المشروع الذي تصل تكلفته 400 مليون جنيه.