البورصة تخسر 4.3 مليار جنيه في ختام جلسة الأربعاء

الاقتصاد


اختتمت البورصة المصرية جلستها اليوم الأربعاء، بهبوط  جماعي لمؤشراتها تحت ضغوط بيعية من قبل المصريين والعرب متأثرة بهبوط التجاري الدولي صاحب أكبر وزن نسبي حيث هبط بنسبة 0.7% عند سعر 87.1 جنيه.

وهوي المؤشر "إيجي أكس30" بنسبة انخفاض بلغت 0.63% مسجلا 16881.7 نقطة، ووتراجع معه  مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة إيجي أكس70 بنسبة 1.2% مسجلًا 854.7 نقطة، وتراجع  ايضا  مؤشر إيجي أكس 100 الأوسع نطاقًا بمقدار 0.60% مسجلا 2267.7 نقطة، وخسر  رأس المال السوقي نحو 4.3 مليار  جنيه ليصل الي 972.8 مليار جنيه.

كما سجلت السوق تداولات بلغت 2 مليار جنيه من خلال تداول 266.5 مليون سهم بتنفيذ 53.2 الف عمليه بيع وشراء.

وتم التداول على سهم 187 شركة ارتفع منهم 41 سهم وانخفض 119 سهم واستقر 27 سهم.

كما اتجهت تعاملات الستثمرين الأجانب نحو الشراء بصافي 266.2 مليون جنيه، بينما اتجهت تعاملات المستثمرين المصريين والعرب  نحو البيع  بصافي 225.4 مليون جنيه و 40.8 مليون جنيه على التوالي.

وتصدر سهم شركة السويدي اليكتريك قائمة الأسهم الاكثر ارتفاعًا بعد بدء تداولها أول جلسة اليوم بنسبة 9.7% بينما تصدر سهم شركة الاسكندرية للغزل والنسيج قائمة الاسهم الاكثر انخفاضا بنسبة 8.9 %.

وقال سعيد الفقي المحلل المالي بشركة أصول لتداول الأوراق المالية أنه بعد اقتراب المؤشر الرئيسي من 17000 بجلسة أمس وصعود القوي مع بداية الأسبوع كان من الطبيعي جني أرباح في هذه المنطقة ومليء فجوة الصعود الحادة والسريعة.

وتوقع "الفقي" استمرار جني الأرباح بالقرب من 16600 على أعلى تقدير حيث يحدث توازن للسوق وبالتالي حدوث دوران رأس المال من الاسهم التي تشبعت صعودا إلى الأسهم التي تمر بمرحلة التجميع مضيفًا بأن  هذا الأمر طبيعي وصحي بالنسبة للاداء العام.