Advertisements

شيخ الأزهر: الذين ينشأون في بلاد ليس بها احترام للدين لا يعذبون

قال الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، إن الإسلام يحترم الإنسان وغير الإنسان، فنهي قادة الجيوش الإسلامية عن قتل إمراة ولا أعمى ولا مقعد ولا صبيًا ولاشيخًا ولا راهبًا، كما يحرم قتل الحيوانات في جيش العدو احترامًا لحياتها وتسبيحها.

وأضاف "الطيب"، خلال حواره ببرنامج "الإمام الطيب" على فضائية "سي بي سي"، اليوم الإثنين، أن الإسلام حرم حتى تحريك النحل والنخل وإفزاعه في جيش العدو، وتدمير المدن على رؤوس الأطفال.

وتابع، أن فطرة الإنسان التى تسيره نحو الذات الإلهية قد تفسد أو تنحرف، نتيجة ضلال الأبوين أو فساد البيئة أو لوجود الشياطين، مشددًا على أن الذين ينشأون في بلاد ليس بها احترام للدين، أو دعوة للتدين وإنما بها حاربة للدين بشكل صريح أو صمت مطلق عن الدين، يعاملوا كمعاملة أهل الفترة الذين ياتوا بين رسالة ورسالة ناجون ولا يعذبون.