سياسي ليبي يكشف عن دور القاهرة في توحيد الجيش الليبي

عربي ودولي

إبراهيم بلقاسم -
إبراهيم بلقاسم - باحث سياسي ليبي
Advertisements

قال الباحث السياسي الليبي، إبراهيم بلقاسم، إن الطريق ممهد لإجراء الاجتماع الذي دعت إليه مصر كلا من قائد الجيش الليبي، المشير خليفة حفتر، ورئيس حكومة الوفاق والمجلس الرئاسي، فايز السراج، مؤكدا أن هناك فرصة حقيقية لأن يعقد هذا الاجتماع، مشدداً على أن القاهرة تستطيع الآن أن تجمع بين "المشير حفتر" و"السراج" على طاولة واحدة للتوقيع على اتفاق لتوحيد المؤسسة العسكرية الليبية.

وأضاف بلقاسم خلال لقاء له على فضائية "الغد" الاخبارية، مع الإعلامية يارا حمدوش، أن هناك لجنة مُعينة لصياغة مقترحات ضباط الجيش الليبي تم تشكيلها من لجنتين رئيسيتين، أحدهما تمثل القيادة العامة للجيش والأخرى تمثل المجلس الرئاسي، متابعاً أن تلك اللجنة خلصت بوثيقة يوجد قبول واسع جدا عليها، مشيرا إلى أن تلك الوثيقة وضعت معايير واضحة للمناصب العسكرية والتراتبية للقيادات.

وأوضح بلقاسم أن هناك جماعات مسلحة تنطوي في إطار حكومة الوفاق، وهناك أخرى تعمل على التصعيد الآن وترفض هذا الاتفاق لأنها تبحث عن دور لها، لافتا إلى أن تلك المجموعات الرافضة عددها قليل ولا يمكنها تعطيل الاتفاق على توحيد المؤسسة العسكرية الليبية، إلا أن يمكنها أن تعتمد على أطراف خارجية من المجتمع الدولي لتعطيل الاتفاق، مستغلين التخوف من أن تكون هناك مؤسسة عسكرية في ليبيا بالشكل الذي كانت به في السابق.