محافظ أسوان يوافق على إنشاء مجمع خدمات حكومي نموذجي لخفض الرسوم المقررة لطالبي الخدمات

محافظات

محافظ اسوان
محافظ اسوان

أعلن اللواء أحمد إبراهيم محافظ أسوان البدء فى إجراءات إنشاء مجمع خدمات حكومي نموذجي بالتعاون بين المحافظة ووزارة التخطيط مع الجانب الإماراتي، حيث يستهدف المركز تطبيق منظومة الشباك الواحد سواء لطالبي الخدمات من المواطنين أو للمستثمرين بحصولهم على جميع موافقات الجهات والوزارات مرة واحدة بهدف تسهيل الإجراءات لخفض الجهد والوقت والرسوم المقررة.

ولفت إبراهيم إلى أن المحافظة من جانبها قامت بترشيح 3 مواقع في أماكن مختلفة لإقامة هذا المركز الجماهيري، والذي سيقوم الجانب الإماراتى بوضع التصميمات الهندسية له مع تحمل التمويل والتدريب والتشغيل التجريبي ليكون على غرار مراكز الخدمات ذات المواصفات العالمية. 


جاء ذلك أثناء اجتماع محافظ أسوان الموسع مع وفد مشروع تطوير الخدمات الحكومية التابع لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري برئاسة اللواء محمد عزمي مدير عام مشروع المحليات بالوزارة، بجانب حضور اللواء سعيد حجازى نائب المحافظ ورؤساء المراكز والمدن، وقد أشاد اللواء أحمد إبراهيم بالدور الرائد لوزارة التخطيط لإنشاء مركز الخدمات النموذجى والذى سيكون أول مركز يتم إنشاؤه طبقاً لهذا النموذج على مستوى المحافظات بعد القاهرة ليساهم فى تقديم كافة التسهيلات اللازمة للمستثمرين ورجال الأعمال ، كما أنه سيمكن المواطن البسيط من الحصول على الخدمات والمستندات الثبوتية من شباك واحد أو بنظام الأون لاين من خلال الإنترنت لتخفيف مشقة التنقل والسفر بين مدن المحافظة ، مؤكداً بأهمية مشروع المحليات بوازارة التخطيط فى دعم مراكز التطوير التكنولوجى والتى وصلت إلى 5 مراكز على مستوى المحافظة منها 4 مراكز بمدن أسوان ودراو ونصر النوبة وإدفو ، علاوة على ديوان عام المحافظة والتى تسعى إلى تقديم الخدمات الجماهيرية بجودة عالية للمواطن الأسوانى مع تحقيق قيم النزاهة والشفافية ومواجهة الفساد الإدارى عن طريق فصل مؤدى الخدمة عن طالبها من المواطنين.

وكشف أحمد إبراهيم عن أنه تم الإتفاق على إنهاء أعمال ميكنة المحافظة بالكامل بإنشاء مراكز تكنولوجية بباقى المدن حيث سيتم البدء بمدينتى كوم أمبو وأبو سمبل السياحية ، بجانب وضع منظومة متطورة لتوفير قاعدة بيانات متكاملة أمام متخذى القرار تشمل كافة المعلومات المتعلقة بدورة العمل داخل إدارات الديوان العام وأيضاً مجالس المدن يوضح فيها المعاملات والمتحصلات المالية وغيرها من التطبيقات الحديثة.