ألمانيا: التحقيق مع رجال شرطة بتهمة إثارة الفتن

عربي ودولي

الشرطة الألمانية
الشرطة الألمانية - أرشيفية
Advertisements

يحقق الإدعاء العام في مدينة فرانكفورت الألمانية مع رجال شرطة بتهمة تبادل محتويات يمينية متطرفة عبر تطبيق للدردشة الإلكترونية.

 

وقالت المتحدثة باسم الادعاء العام نادية نيزن، اليوم الاثنين: "هناك إجراءات تحقيق ضد عدد من رجال الشرطة"، موضحةً أن التحقيقات تدور حول اتهامات بإثارة الفتن، واستخدام رموز لمنظمات مخالفة للدستور.

 

وبحسب البيانات، يشتبه في أن رجال الشرطة تبادلوا عبر أحد تطبيقات الرسائل الإلكترونية صوراً، وفيديوهات، ونصوصاً ذات محتوىً مهينٍ ومعادٍ للأجانب على الأرجح.

 

وذكر المركز الصحفي لرئاسة شرطة فرانكفورت أن التحقيقات تطال خمسة رجال شرطة، مضيفاً أنهم أوقفوا عن الخدمة بعد إعلان الاتهامات.

 

وحسب تقرير لصحيفة فرانكفورتر ألغماينه تسايتونغ الألمانية، كُشفت أنشطة رجال الشرطة المعنيين بالصدفة، عندما رصد موظفو أحد القطاعات المعنية بشؤون أمن الدولة في الشرطة أثناء تحقيقات ضد عناصر يمينية متطرفة، أنشطة زملائهم.

 

ووفقاً للتقرير،فُتشت بعد ذلك مكاتب رجال الشرطة المشتبهين، وصودرت هواتفهم المحمولة، ووسائط تخزين.