مصرع طالب صدمه قطار أثناء عبوره شريط السكة الحديد بقها

محافظات

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements

لقى شخص مصرعه، اليوم الجمعة، صدمه قطار لدى عبوره شريط السكة الحديد بمدينة قها بمحافظة القليوبية، وجري نقله إلى المستشفى، وتولت النيابة التحقيق. 

وكان اللواء رضا طبلية مدير أمن القليوبية، تلقى إخطارا من شرطة النجدة، يفيد بمصرع "ه ح ا م"، 26 سنة، يسكن بمصر الجديدة، أثناء مروره من مزلقان قها صدمه قطار "القاهرة- الاسكندرية"، ولقى مصرعه علي الفور.

جري نقل الجثة إلى المستشفى، وتحرر محضر بالواقعة وجارى العرض على النيابة العامة.

وشهدت مدينة شبرا الخيمة،أمس جريمة قتل بشعة حيث تخلص عامل من زوج شقيقته، وقام بذبحه من الرقبه بالة حادة بسبب تعديه على شقيقته بالضرب والشتائم، وتم نقل الجثه الى مستشفى ناصر العام والقى القبض على المتهم وتولت النيابة التحقيق.



تلقى اللواء رضا طبلية مدير أمن القليوبية، اخطارا من العميد صمويل عطاالله مأمور قسم اول شبرا الخيمه، اشارة من مسشتفى ناصر العام بوصول " ش ش س  28 سنة" سائق جثه هامده اثر جرح قطعى فى الرقبة.



وانتقل العميد يحى راضى رئيس مباحث المديرية وتوصلت التحريات الى ان وراء ارتكاب الواقعه شقيق زوجى القتيل بسبب تعدى المجنى عليه الدائم على زوجته وتدعى " أ س  22 سنة" ربة منزل واهانتها وضربه لها قامت الزوجه بالاتصال بشقيقها لفض خلاف بينها وبين القتيل وعندما حضر شقيقها اشتبك القتيل بزوجته وتعدى عليها بالضرب والشتائم فاستشاط شقيق الزوجه غيظا وامسك اله حاده وطعن الزوج فى رقبته ففصلها عن جسده ولقى الزوج مصرعه.

وتمكن المقدم احمد عصر رئيس مباحث قسم اول شبرا الخيمه من القبض على المتهم ويدعى "م. س  38 سنة"عامل وبمواجهته اعترف بارتكابه الواقعة، وتم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق.

وجددت النيابة العامة،اليوم حبس صاحب مخبز وابنته 15 يوما على ذمة التحقيقات لقيامهما بقتل كهربائي وتقطيع جثته فى احدى الشقق بالقاهرة ووضعها فى اكياس وإلقائها في أماكن متفرقة في محافظتى القليوبية والجيزة حيث تم العثور على رأس القتيل وذراعه وقدمه في شيكارة طافية على مياه ترعة الإسماعيلية بشبرا الخيمة بالقليوبية وباقي أجزاء جسده في شيكارة أخرى بمنطقة كرداسة في الجيزة.

وأدلى المتهم باعترافات تفصيلية بالواقعة حيث أكد أنه عقب دخوله السجن في إحدى القضايا علم بأن القتيل تعرف على زوجته وكان يتودد إليها في منزل الزوجية حتى ارتبط بها بعلاقة غير شرعية، ولم يكتف بذلك بل أنه بعد أن توفيت زوجته نتيجة إصابتها بمرض بدأ يتودد مرة أخرى لنجلته الطالبة الجامعية واستطاع أن يرتبط بها بعلاقة غير شرعية هي الأخرى، واستولى منها على مشغولات ذهبية وأموال على سبيل السلف، ولم يردها مرة أخرى إليها وهرب.

وأضاف المتهم أنه بعد أن قضى فترة العقوبة وخرج من السجن قررا لانتقام منه بطريقته الخاصة، حيث اتفق مع ابنته على استدراج المجني عليه من شقته بحلوان إلى شقة يمتلكها المتهم بالأميرية ثم قام بتمزيق جثته لأشلاء بمساعدة ابنته بعد توثيقه بالحبال والتعدي عليه بالسكين، وقام بوضع جثة المجني عليه بعد تقطيعها إلى أجزاء في أكياس بلاستيك، ونقلها بسيارته إلى ترعة مسطرد بناحية شبرا الخيمة، ونقل باقي أجزاء جسده إلى منطقة كرداسة مشيرا في التحقيقات إلى أنه “كان لازم يموت لأنه داس على شرفي وأنا في السجن”.