البورصة تربح 14.1 مليار جنيه في بداية تعاملات الأسبوع

الاقتصاد

البورصة المصرية
البورصة المصرية

اختتمت البورصة المصرية، جلسة اليوم الأحد، بداية جلسات الأسبوع، علي صعود جماعي بعد ما عطلت يوم الخميس الماضي بسبب ذكري عيد الشرطة و25 يناير وذلك وسط سيطرة شرائية قوية من قبل المصريين، وتزامناً مع قرار الرقابة المالية بإقرار الإجراء المناسب لضمان حقوق الأقلية بشركة جلوبال تليكوم القابضة

 وربح رأس المال السوقى نحو 14.1 مليار جنيه ليصل عند مستوى 779.3 مليار جنيه.

وعلي صعيد مؤشرات البورصة المصرية فقد قفز مؤشر "إيجى إكس 30" بنسبة 2.3% ليصل إلى مستوى 13,817.1  نقطة، كما ارتفع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة "إيجى إكس 70" بنسبة 1.77% ليصل إلى مستوى 684.41 نقطة، وزاد مؤشر "إيجى إكس 100" الأوسع نطاقًا بنسبة 1.7% ليصل إلى مستوى 1,724.44 نقطة.

وسجل السوق قيم تداولات بلغت 241,188 مليون جنيه، من خلال تداول 48.4 مليون سهم، بتنفيذ 7.5 الف عملية بيع وشراء، بعد أن تم التداول على أسهم 122شركة مقيدة، ارتفع منها 87 سهمًا، وتراجعت أسعار9 سهمًا، في حين لم تتغير أسعار 26 سهمًا أخرين.

واتجه صافي تعاملات المصريين وحده نحو الشراء، مسجلا 128,22 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 71.8% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافي تعاملات العرب  و الأجانب  نحو عمليات  البيع ، مسجلًا 113,58 مليون جنيه، و 14.6  مليون جنيه على التوالي، بنسبة استحواذ 11.6%، 16.5% من التداولات.

يذكر أن البورصة المصرية، قد اختتمت تعاملات جلسة الأربعاء الماضي، بتراجع جماعى لكافة المؤشرات، باستثناء المؤشر الرئيسى، مدفوعة بضغوط بيعية من المتعاملين المصريين، وربح رأس المال السوقى نحو مليار جنيه ليغلق عند مستوى 765.263 مليار جنيه.

وقالت الهيئة العامة للرقابة المالية اليوم  إنها سوف تقرر الإجراء المناسب الذى يضمن حماية حقوق الأقلية بشركة جلوبال تليكوم القابضة، ومساهمها الرئيسى والإجراءات التى سوف تتبعها فى شأن تحويل الشركة إلى شركة مغلقة وغير مقيدة، مضيفة فى بيان نشرته البورصة أن تلك العوامل هى التى ستحدد ما إذا كان المساهم الرئيسى قد يصوت بالجمعية العامة للشركة على إجراءات الشطب من عدمه.

وأعلنت شركة جلوبال تيلكوم القابضة عن قرار مجلس الإدارة تأجيل اجتماع الجمعية اجتماع الجمعية العامة العادية الخاص بمقترح زيادة رأس المال من 28 يناير إلى 27 مارس المقبل.

يأتى قرار تأجيل الجمعية العامة بهدف منح مجلس الإدارة المزيد من الوقت للنظر فى التطورات الأخيرة بعد قيام شركة فيون المساهم الرئيسى بالشركة بالإعلان عن قيامها بدراسة إمكانية تحويل جلوبال تيلكوم إلى شركة مغلقة (غير مقيدة).

كما يأتى قرار التأجيل بعد تقديم خطاب دعم من شركة فيون وفقاً لطلب جلوبال تيلكوم من أجل دعم متطلباتها التمويلية المتعلقة بأداء أحد التزامتها المالية وسداد مدفوعات الفائدة للأطراف الخارجية من حملة السندات.