10 مواقف تُبرز دور الشباب التاريخي في الاستفتاء على الدستور

تقارير وحوارات

بوابة الفجر

تصدر الشباب على مدى الأيام الماضية، مشهد الاستفتاء على الدستور، أمام مقار لجان الاستفتاء على التعديلات الدستورية التي وافق عليها مجلس النواب وذلك في الداخل والخارج، وكانت أبرز فئة من المشاركين بالاستفتاء من فئة الشباب، حيثُ شهدت اللجان الانتخابية إقبالًا كبيرًا من الشباب بالخارج، مما يؤكد حرص ووعى المصريين بالخارج بواجبهم نحو وطنهم والمشاركة بالحياة السياسية.

وشهدت جميع دول العالم خلال اليومين الماضيين إقبالًا كبيرًا من المصريين بالخارج على القنصليات والسفارات للإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء بالتعديلات الدستورية.

هتافات "تحيا مصر"
وقف الشباب في طوابير طويلة أمام مقار اللجان رافعين أعلام مصر، ومتفاعلين مع الأغاني الوطنية التي تذاع في محيط اللجان، مرددين هتافات "تحيا مصر"، مما يعكس وعي المصريين بمختلف القطاعات العمرية المختلفة بما يحاك ضد الوطن من مخططات تهدف لإفساد كل ما يتحقق من إنجاز على أرض الوطن.

شباب ألمانيا
اكتسح شباب الجالية المصرية فى ألمانيا عملية التصويت على تعديل بعض مواد الدستور فى مقر السفارة بالعاصمة برلين، فى اليوم الثالث والأخير من الاستفتاء، حيث تتواصل عملية تصويت المصريين المتواجدين والمقيمين فى ألمانيا بالاستفتاء على التعديلات الدستورية لليوم الثالث والأخير فى مقار الاقتراع الثلاثة فى هامبورج وفرانكفورت والعاصمة برلين.

رفع الأعلام المصرية بروسيا
توافد عدد من شباب الجالية المصرية بروسيا، في ثالث وآخر أيام الاستفتاء على التعديلات الدستورية في دول الخارج، وذلك للإدلاء بأصواتهم في صناديق الاقتراع بالعاصمة الروسية موسكو، متوجهين إلى بالعاصمة الروسية موسكو ورفع الشباب الإعلام المصرية أمام مقار السفارة المصرية، مرددين هتافات "تحيا مصر.. تحيا مصر"، كما التقطوا الصور التذكارية.

نيوزيلندا واستراليا
كما قام المصريون بنيوزيلندا واستراليا بالمشاركة في التصويت على تعديلات الدستور من الساعة الحادية عشرة مساء امس بتوقيت ىالقاهرة، التاسعة صباحا بتوقيت نيوزيلندا.

دول الخليج وأوروبا
فيما واصل المصريون بدول العالم التوافد، منذ الساعات الأولى، بدول الخليج على لجان الاستفتاء على التعديلات الدستورية، حيث ضربوا مثلا في المشاركة الفاعلة من خلال الحضور الكبير على لجان التصويت.

كما شارك المصريون بدول أوروبا في التصويت على تعديلات الدستور، بعد ان فتحت السفارات والقنصليات المصرية لجان الاقتراع امام الناخبين.

تيشرتات "انزل شارك"
بينما شهدت مدرسة العجوزة الثانوية الإعدادية بنات، بمحافظة الجيزة، بأولي أيام الاستفتاء علي التعديلات الدستورية، مشاركة وفد من حزب الحركة الوطنية المصرية، للإدلاء بأصواتهم، وذلك بمشاركة واسعة من شباب الحزب بالمحافظة، وضم الوفد، أسامة الشاهد النائب الأول لرئيس الحزب، وهشام حسين أمين عام الحزب بالجيزة، وزكريا البنداري عضو الأمانة العامة، وتامر النحاس مساعد أمين تنظيم الحزب، حيث حرص الشباب بالتنسيق مع وفد الحزب، علي التواجد بمحيط  مقر اللجان الانتخابية لحث المواطنين علي المشاركة الفعالة والتعبير عن وجه نظرهم بكل حرية وديمقراطية.

وارتدي الشباب تيشرتات مكتوبة عليها:" أنزل شارك.. أنزل شارك"، فيما ساعدوا المواطنين  أيضا في استخراج بيانات لجانهم لتسهيل عملية التصويت، ومعرفتهم بمقر لجانهم الانتخابية.

شباب الهلال الأحمر
كما شاركت جمعية الهلال الأحمر المصرى، فرع السويس، بالتزامن مع اليوم الأول للاستفتاء على التعديلات الدستورية، بفرقتى التدخل السريع أثناء الطوارىء، والفريق الوطنى للاستجابة للكوارث، للتأمين والمساعدة، لعملية الاستفتاء.

لجان شبابية
ولم تقتصر مشاركة الشباب في الاستفتاء على الإدلاء بأصواتهم فقط، وإنما تواجد الشباب في التنظيمات الحزبية المختلفة على مستوى المحافظات، أمام مقار اللجان المخصصة للاستفتاء، لمساعدة المشاركين في الاستفتاء على معرفة لجانهم المختلفة.

وشكل شباب قرية "بان العلم" بمركز العدوة، شمال المنيا، لجنة للتواصل مع المواطنين عبر التليفونات المحمولة للتعرف على لجانهم، للمشاركة والتصويت في الاستفتاء على التعديلات الدستورية، والتي تجري لمدة 3 أيام، حيث خصص الشباب مقراً لهم أمام إحدي مقار الاستفتاء بالقرية، لاستقبال الناخبين، والاستعلام عن لجانهم ومسلسلهم بكشوف التصويت، بدلاً من الانتظار أمام اللجان وتعطيل عملية التصويت.

مساعدة كبار السن
تجمع عدد من شباب حي شبرا مصر أمام لجنة مدرسة شبرا الثانوية بنات، لمساعدة كبار السن على الإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء على التعديلات الدستورية الذي انطلق صباح اليوم.

التبرع بأجهزة كمبيوتر
يسهم عدد من الشباب المتمركز أمام لجان الدقي، بمساعدة المصوتين على معرفة لجانهم للاستفتاء الدستوري باستخدام الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر من خلال الرقم القومي.

يذكر أن عملية التصويت تجري في "140" مقرًا انتخابيًا في "124" دولة تتواجد بها البعثات المصرية في الخارج، حيث أنه وطبقًا للضوابط المنظمة لعملية التصويت، تستقبل البعثات المصرية المواطنين المصريين للتصويت في الاستفتاء خلال أيام 19 و20 و21 أبريل الجاري، وذلك من الساعة التاسعة صباحًا حتى الساعة التاسعة مساءً بالتوقيت المحلي لدولة الاعتماد.

وكانت الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم، ذكرت أن إجمالى عدد اللجان العامة للتصويت على الاستفتاء يبلغ 368 لجنة، وتضم 10878 مركزًا انتخابيًا، و13919 لجنة فرعية، تفتح أبوابها على مدار الثلاثة أيام من التاسعة صباحًا وحتى التاسعة مساءً.

ويحق التصويت لـ61 مليونًا و344 ألفًا و503 ناخبين، وتُجرى عملية الاستفتاء على التعديلات الدستورية أيام الجمعة والسبت والأحد 19 و20 و21 أبريل للمصريين فى الخارج، وأيام السبت والأحد والاثنين 20 و21 و22 أبريل للمصريين فى الداخل.

وكان مجلس النواب استغرق أكثر من شهرين فى مناقشة التعديلات الدستورية إعمالا لأحكام المادة 226 من الدستور المتعلقة بإجراءات التعديل، حيث ورد طلب التعديل لمجلس النواب مقدمًا من أكثر من خمس أعضاء المجلس، وتم مناقشة مبدأ التعديل فى اللجنة العامة، ثم عرض على الجلسة العامة منحيث المبدأ، وأحيل للجنة التشريعية لمناقشته وإجراء حوار مجتمعى بشأنه، ومنها عرضت التعديلات على الجلسة العامة ووافق المجلس عليها نهائيًا بأغلبية 531 عضوًا، بعد التصويت عليها نداء بالاسم.