سعر الدولار فى الصرافات والسوق السوداء اليوم الإثنين 21/10/2019.. وتراجع الأسعار فى البنوك المصرية

الاقتصاد

سعر الدولار
سعر الدولار
Advertisements

حالة من الاستقرار النسبي تمر بها أسعار الدولار خلال الفترة الأخيرة ليتراجع اليوم بنحو قرش واحد فى 4 بنوك خلال التعاملات اليوم الإثنين، ويمر سعر صرف الدولار مقابل الجنيه فى السوق السوداء بحالة من الاستقرار ليتقارب من البنوك.


اسعار الدولار فى الصرافات

وعلى جانب أخر أكد محمد الأبيض رئيس شعبة الصرافة باتحاد الغرف التجارية،  إن أسعار صرف الدولار مقابل الجنيه بمحلات الصرافة تسجل حالة من الاستقرار ليتقارب سعرها من الاسعار التى قدمتها معظم البنوك.

وتابع "الأبيض" خلال تصريحات لـ"الفجر"، أن أسعار صرف الدولار مقابل الجنيه في محلات الصرافة تراوحت بين 16.16 إلى 16.18 جنيه لسعر البيع، بينما تراوح سعر الشراء بين 16.26 جنيه إلى 16.28 جنيه.


وأكد "الأبيض"، على أن اسعار الدولار شهدت تراجعًا كبيرًا منذ  بداية عام 2019، وحتى الآن مع توافر العملة الأمريكية بالأسواق، وتراجع حجم الطلب نتيجة لتقليل عمليات الإستيراد من الخارج.



اسعار الدولار فى السوق السوداء

تقلص وجود السوق السوداء فى مصر مع جهود الدولة لعدم وجود أسواق موازية غير رسمية، وسجل 16.16 جنيهًا للبيع مقابل 16.28 جنيهًا للشراء.


أسعار الدولار بالبنوك :

شهدت أسعار الدولار بالبنوك، استقرار لتسجل في مصرف ابو ظبي الاسلامي نحو 16.19 جنيه للشراء و16.29 جنيه للبيع، وفي بنك الكويت الوطني سجل 16.18 جنيه للشراء و 16.28 جنيه للبيع، وحقق في بنك البركة سعر الدولار نحو 16.17 جنيه للشراء و 16.27 جنيه للبيع، وسجل في بنك عودة نحو 16.16 جنيه للشراء و16.26 جنيه للبيع، وعرض بنك التعمير والاسكان الدولار بسعر 16.16 جنيه للشراء و16.26 جنيه للبيع،  وفي بنكي الأهلى وبنك مصر تراجع سعر صرف الدولار ليسجل نحو 16.16 جنيه للشراء 16.26 جنيه للبيع.


مصر أفضل اقتصاد ناشئ :

يأتي تراجع الدولار منذ بداية عام 2019، مع استمرار تحسن مؤشرات الاقتصاد الكلى بإشادة المؤسسات العالمية، واختارت وكالة بلومبرج ، مصر ضمن قائمة الدول العشرون التى ستهيمن على الاقتصاد العالمى بحلول 2024.

وأوضحت "بلومبرج" أن مصر ستساهم في نمو الناتج المحلى العالمي بنسبة 1.5% بحلول عام  2024 نتيجة للإصلاحات الاقتصادية التى تقوم بها الحكومة.


البنك المركزي: مصر تخطت أزمة العملة الصعبة

 أكد طارق عامر محافظ البنك المركزي على أن مصر تخطت أزمة نقص العملة الصعبة التى كانت تمر بها قبل نوفمبر 2016 بفضل الإصلاحات الاقتصادية.

وقال "عامر"  أمام معهد التمويل الدولي فى واشنطن: " تخطينا الأن مشكلة العملة، ولدينا نظام مصرفى قوى ومرن يتمتع بسيولة جيدة، ولدينا قسم تنظيمى وإشرافى، ولدينا قانون سيجلب المزيد من الحوكمة إلى النظام المصرفى والبنك المركزى ونظام جديد للترخيص ولحماية المستهلك".