البنك المركزي: مستويات الدين الخارجي في الحدود الأمنة وتراجعت لنسبة 36 % من الناتج المحلي

الاقتصاد

البنك المركزي المصري
البنك المركزي المصري
Advertisements

كشفت النشرة الشهرية للبنك المركزي لشهر أكتوبر، عن تراجع مستويات الدين الخارجي إلى 36% من الناتج المحلى الأجمالي بنهاية يونيو الماضي، مقارنة بنسبة 37% نهاية يونيو 2018، مشيرًا إلى أن معدلات الدين الخارجي ما زالت في الحدود الأمنة.


وقال البنك المركزي: "الدين الخارجي بنهاية يونيو 2019 ارتفع إلى 108.7 مليار دولار بزيادة 17.3% عن نفس الفترة من العام الماضي، ولكن رغم تلك الزيادة إلا أنه أصبح يمثل نسبة أقل من الناتج المحلى الأجمالى".


وسجل الدين العام المحلى 4.2 تريليون جنيه بنهاية مارس الماضي، مضيفًا أن المستحقات الحكومية تستحوذ على نسبة 86.4% والهيئات الاقتصادية على 7.3%، و بنك الاستثمار على نحو 6.3% من إجمال الدين العام المحلى .

 

وأضاف المركزي، أن إجمالى رصيد الدين العام المحلى المستحق على الحكومة بلغ نحو 3.6 تراليون جنيه نهاية مارس 2019.