تعافي قطاع السياحة بالبحر الأحمر.. وخبراء يتوقعون استقطاب مليون و800 ألف سائح بنهاية العام

محافظات

بوابة الفجر
Advertisements

تشهد مدن البحر الأحمر الساحلية انتعاشة سياحية في عدد َمن الجنسيات المختلفة التي تأتي إلى البحر الأحمر، ليبدأ القطاع السياحى في مصر بصفة عامة والبحر الأحمر بصفة خاصة يتعافى من جديد لتعود السياحة لسابق عهدها من عام 2010. 

وتشهد المنتجعات السياحية بمدن البحر الأحمر نسب إشغالات عالية قد تصل في بعض المنتجعات مثل منطقة مكادي جنوب مدينة الغردقة ومنطقة الجونة شمال مدينة الغردقة إشغالات 100 %، وذلك تزامنًا مع إنطلاق الموسم الشتوى الذي انطلق في الخامس عشر من شهر أكتوبر الماضي، وأيضا مع قرب إحتفالات أعياد الكريسماس ورأس السنة. 

كما حصلت مدينة الغردقة على المركز الثاني عالميًا، بزيادة بنسبة 11.7%، في نتائج الحجز للسوق الألمانية، في أكتوبر وفقا لما نشرته شركة "MIMC" للعلاقات العامة، والدعاية السياحية بألمانيا، ودول الاتحاد الأوروبي عبر صفحتها على "فيسبوك" الأمر الذى بدا مبشرا بموسم شتوى قوى.

وتعد مدينة الغردقة، من المدن السياحية التى يقبل عليها السياح الأوروبين بشكل كبير، وفي الفترة الأخيرة شهدت مدينة الغردقة بمحافظة البحر الأحمر، ارتفاعا ملحوظا في الحركة السياحية الألمانية رغم التراجع الذى كان في إجمالي الحجوزات بالسوق الألماني بنسبة 3.7-%؜، كما تراجعت نسبة الحجوزات لمرسي علم بنسبة 26.8- % وسجلت المركز الـ9.


وقال مدير أحد شركات السياحة للمنتجات السياحية، إن نسبة الإشغال للجنسية الألمانية تجاوزت الـ 40% من نسبة السياحة الوافدة للغردقة، مشيرًا أنها سترتفع في أعياد الميلاد خلال الشهر القادم. 

وأكد، عقب عودة الثقة للسياحة الوافده لمصر نهتم بتقديم خدمه مميزة من خلال جودة الغرف ووضع برامج ترفيهية وحفلات متنوعة للنزلاء مع وجود مترجمين علي كفائة عالية للتعامل مع السياح خلال تلك الفعاليات ليكون السائح حاضر الذهن خلال الفعاليات.



ومن جانبه قال مدير إحدى الفنادق بالغردقة، أن سوق السياحة الألمانية مازال متصدر المشهد السياحي في مصر، خاصة أن السياح الألمان سجلوا المركز الأول توافدا علي مصر خلال 2018، مقارنة بباقي الجنسيات الأخرى، بعد أن سجلوا مليون و700 ألف سائح خلال العام نفسه علي خلفية حالة الاستقرار الأمني التي تشهدها مصر خلال الفترة الأخيرة وانخفاض أسعار الغرف الفندقية والطيران وتنوع برامج المنتجعات السياحية في الغردقة ومرسي علم وشرم الشيخ.


فيما قال خبير السياحي، إن طلب السياح الألمان علي مدينة الغردقة، ارتفع بنسبة 11.7 % خلال شهر أكتوبر 2019 مقارنة بنفس الفترة من عام 2018، واحتلت الغردقة المركز الثاني بينما جاءت مدينة انطاليا التركية في المركز الأول في الحجوزات خلال تلك الفترة.

وأضاف الخبير السياحي، لـ "لفجر"، أنه من المتوقع أن يتخطي عدد السياح الألمان داخل مصر، بنهاية الموسم السياحي الجاري المليون و800 ألف سائح ألماني نتيجة زيادة طلب السياح الألمان علي زيارة منتجعات مصر السياحية خلال 2019.