سياسي عراقي لـ"الفجر": هذه الدوافع التي أدت إلى التظاهرات

عربي ودولي

بوابة الفجر
Advertisements


علق الإعلامي والناشط السياسي، ومراسل قناة "العهد" الفضائية العراقية "سعد سعدون"، على الشأن العراقي، قائلاً: "أصبحت العراق بعد عام 2003 ساحة صراع، وكل دولة تريد أن تهيمن مرة على الثروات ومرة على السياسة ومرة على الشعب، فكل جهة تدفع إلى أنصارها حول النفوذ، والهيمنة على العراق، وهذا ما يؤثر على العملية السياسية أو الجماهيرية أوالاقتصادية أوالاستغلال للجماهير".

وأكد الإعلامي العراقي في تصريحات خاصة لجريدة "الفجر"، على أن تلك العوامل دفعت الشباب إلى التظاهر والمطالبة بتحقيق مطالبهم وتوفير فرص عيشة كريمة لهم ولعائلتهم، والقوات الأمنية قامت بعملية التعتيم الإعلامي، والرد والتعامل بالقتل للتمتظاهرين أو اعتقالهم.

وقال سعدون: إن "الشعب العراقي الأن ليس بحاجة إلى حل أمني، بل بحاجة إلى استيعاب مطالب المواطنين من توفير الخدمات، وإيجاد فرص عمل، وتوفير سكن لائق لكل عائلة، التي لا تملك دار لها.

كما أشار، إلى أن حوادث التخريب حتى الأن تعتبر مجهولة المصدر، ويصعب علينا تحديد رؤيا واضحة للمشاهد التظاهرية، ويعود السبب إلى "عدم سعي الحكومة العراقية لتنفيذ مشاريع تخدم بها شعبها".