اليمن: الحوثيون يقتلون 217 مدنيا في الحديدة خلال عام

عربي ودولي

الحوثيين - أرشيفية
الحوثيين - أرشيفية
Advertisements

ارتكبت المليشيات الحوثية أبشع الجرائم والمجازر الوحشية بحق المدنيين في محافظة الحديدة، حيث قتلت 217 مدنيًا وأصابت 2152 آخرين في خروقات للهدنة الأممية منذ إعلانها في الحديدة يوم 18 ديسمبر 2018.

 

وقصف الحوثيون المدن والأحياء السكنية ومنازل المواطنين في الحديدة بمختلف القذائف المدفعية والأسلحة المتوسطة والثقيلة.

 

وبحسب قناة العربية، تنوعت أساليب الخروقات والانتهاكات للميليشيات بحق المدنيين منذ اللحظات الأولى لدخول الهدنة الأممية حيز التنفيذ.

 

ولم تقتصر جرائم المليشيات إلى هذا الحد بل عمدت إلى الاستهداف المباشر للمواطنين وزرع حقول الألغام المنتظمة والعشوائية والعبوات الناسفة في الطرقات العامة والفرعية ومزارع المواطنين، وسقط على إثرها مئات القتلى وآلاف الجرحى المدنيين في مختلف مديريات محافظة الحديدة.

 

ومرّ عام من الهدنة الأممية العقيمة التي زادت خلالها معاناة أبناء الحديدة، ولم توفر لهم الهدنة أي حماية من بطش وإجرام ميليشيات الحوثي.

 

وفي الشهر الأول من الهدنة سقط من المواطنين 7 قتلى و88 جريحاً في مختلف مناطق ومديريات محافظة الحديدة، من الفئات العمرية المختلفة.

 

وفي مستهل عام 2019 واصلت مليشيات الحوثي ارتكاب سلسلة جرائمها الوحشية بحق المدنيين، ورفعت من وتيرة انتهاكاتها على امتداد مناطق ومديريات جنوب محافظة الحديدة وبشكل يومي.

 

وشهد يناير 2019 سقوط 25 قتيلا و224 جريحاً معظمهم من النساء والأطفال.