وزير قطاع الأعمال يشهد توقيع عقد دمج الشركات التابعة لـ"القابضة للغزل والنسيج"

الاقتصاد

هشام توفيق وزير قطاع
هشام توفيق وزير قطاع الأعمال
Advertisements

شهد هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام توقيع عقد بشأن إعادة الهيكلة المالية ودمج الشركات التابعة للشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج، وذلك فى إطار تنفيذ خطة وزارة قطاع الأعمال العام لإصلاح وتطوير قطاع الغزل والنسيج. 

وقع العقد كلا من أحمد مصطفى رئيس الشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج، ونبيل دياب ممثلًا لشركة برايس واتر هاوس الفائزة فى المناقصة التى طرحتها الشركة القابضة.

ووفقا للعقد، تقدم برايس واتر هاوس المشورة المحاسبية والقانونية والضريبية للشركة القابضة لتحديد أفضل آلية للهيكلة لتنفيذ عملية الدمج، وكذلك إعداد الخطوات التنفيذية، وتنفيذ عملية إعادة الهيكلة فى النواحى المالية ودمج الشركات لنقل الكيانات الـ31 الحالية إلى 10 كيانات جديدة.

كانت دراسات مشروع تطوير الشركات التابعة للشركة القابضة والتى أعدها الاستشارى العالمى (وارنر) قد جاء ضمن توصياتها ضرورة دمج الشركات القائمة حاليا وعددها 22 شركة غزل ونسيج و9 شركات حليج وتجارة الأقطان لتصبح 9 شركات غزل ونسيج فقط وشركة واحدة لتجارة وحليج الأقطان.
 
وتشمل خطة تطوير قطاع الغزل والنسيج الجارى تنفيذها توريد ماكينات حديثة للشركات وتحديث البنية التحتية للمصانع وكذلك تدريب العنصر البشرى لرفع كفاءة العاملين، وذلك بهدف تحسين الأداء وكفاءة التشغيل ومضاعفة الإنتاج نحو 4 مرات بهدف زيادة الصادرات وذلك لتوفير مادة خام عالية الجودة لاستغلاها فى صناعة الملابس الجاهزة فى ضوء الحرص على تعظيم القيمة المضافة للقطن المصرى واستعادة سمعته ومكانته المتميزة عالميا.