أستاذ تمويل يزف بشرى سارة بشأن سعر الدولار في 2020

توك شو

الدكتور مصطفى بدرة
الدكتور مصطفى بدرة
Advertisements

قال الدكتور مصطفى بدرة، أستاذ التمويل والاستثمار، إن كل المؤسسات العالمية ترصد قيمة الجنيه المصري أمام الدولار، حيث تتحسن قيمة الجنيه نتيجة تحسن قيمة الاحتياطي النقدي الأجنبي وتحويلات المصريين في الخارج، فضلا عن تحسن قيمة الصادرات، مع بداية عودة السياحة، وتحسن حركة الاستثمار.

وأشار "بدرة"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "صباح الخير يا مصر" المذاع عبر قناة مصر الأولى، اليوم الأحد، إلى أن الملفات الاقتصادية في مصر أصبح لها ثمار، وبريق أمل، حيث قل معدل التضخم، مع تحسن معدلات النمو الاقتصادي، مؤكدا أن المؤشرات المصرية في أحسن حالاتها.

وتوقع أن وضع الاقتصاد المصري في 2020 سيشهد مزيد من التحسن، فضلا عن تحسن قيمة الجنيه المصري، وسينخفض سعر الدولار بنسبة من 10 إلى 15%، مع احتمالية خفض سعر الفائدة مما سيساهم في جذب استثمارات أكبر.