بعد سهرة حمراء في الكريسماس.. تفاصيل مصرع طالب بالجيزة

حوادث

بوابة الفجر
Advertisements

فجرت تحقيقات الأجهزة الأمنية بالجيزة عن مفاجآت جديدة حول واقعة سقوط طالب من الدور السادس بمنطقة الجيزة، وتبين أن خطيبة الطالب السابقة سهلت له الدخول إلى غرفتها بمساعدة شقيقتها يوم الكريسماس، لإقامة علاقة غير شرعية معها، رغم تواجد والدها بالشقة سكنهم.

وأضافت التحقيقات، أن الطالب مكث داخل غرفة الفتاة لمدة 3 أيام، ويوم الواقعة فوجئ والد الفتاة بـ"عامل الدليفري"، يحضر مأكولات من المطعم عمله، وبسؤال الأب للعامل "مين اللي طلب الأكل ده"، أخبره العامل بأن ابنته طلبت المأكولات، وبارتباك الفتاة بعد رؤيتها لوالدها، شك بها، مما دفعه إلى "البحث عن غريب في بيته".

 وبدخوله إلى غرفتها وجد عشيقها نائما على سريرها، ولدى رؤية الطالب لوالدها فقد الوعي وعند إيفاقه حاول الهروب من والدها عن طريق التسلق إلى السطح إلا أنه شعر به وأمسك قدمه وحاول جذبه للداخل خشية سقوطه إلا أنه اختل توازنه وسقط بمدخل العقار وتوفى متأثرًا بإصابته.

وأشارت التحقيقات أن الطالب سبق ضبطه داخل غرفة الفتاة منذ أربعة أشهر، بعد فسخ خطوبتهما، مبينة إلى أن الفتاة تقيم بالشقة سكنها صحبة شقيقتها ووالدها بعد وفاة والدتها.

ولقى طالبا مصرعه إثر سقوطه من أعلى سطح أحد العقارات بمنطقة الجيزة متاثرا بإصابته، وأخطر اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة.

وتلقى اللواء محمود السبيلي، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، إخطارا من الرائد عمرو فاروق رئيس مباحث قسم شرطة الجيزة بسقوط طالب، 22 سنة مُقيم بمنطقة فيصل دائرة قسم الأهرام، من أعلى عقار بدائرة القسم ووفاته إثر إصابته بكسور متفرقة.

وانتقلت قوة أمنية برئاسة الرائد عمرو فاروق رئيس مباحث القسم، والرائد هشام فتحي معاون القسم، وبالفحص والمعاينة تبين سقوطه من نافذة شقة ملك عاطل 45 سنة، له معلومات جنائية، بالطابق السادس بذات العقار ووجود آثار كدمات وسحجات بالوجه، كما تبين تواجد العاطل وإثنين من أصدقائه "ميكانيكى، تاجر حبوب" وإبنتى العاطل "19 سنة، وطالبة 16 سنة" داخل الشقة المشار إليها وتم ضبطهم.

وبمواجهتهم قرر العاطل بأن المجنى عليه تربطه علاقة عاطفية بإبنته ومنذ حوالى أربعة شهور تردد عليها بالشقة فقام بضبطه وتعدى عليه بالضرب وأجبره على توقيع إيصال أمانة واليوم حضر الطالب للشقة حيث كان يتواجد بداخلها إبنتيه وطلبا منه بعض المأكولات وعقب ذلك حضر والدهما وبرفقته صديقيه وفوجئوا بوجود الطالب فقاموا بالتعدى عليه بالضرب واحتجزوه بإحدى غرف الشقة لحين حضور أهليته.

وأضاف أنه أثناء ذلك حاول المجنى عليه الهرب من النافذة عن طريق التسلق إلى السطح إلا أنه شعر به وأمسك قدمه وحاول جذبه للداخل خشية سقوطه إلا أنه إختل توازنه وسقط بمدخل العقار وتوفى متأثرًا بإصابته، أيد ذلك صديقى مالك الشقة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة بإخطار اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة والعرض على النيابة العامة لتولى التحقيقات.