Advertisements

النقل تكشف مصير تذاكر القطارات المحجوزة يوم إقرار الحظر

بوابة الفجر
أكد وزير النقل المهندس كامل الوزير، على ضرورة أن تراعي جداول تشغيل قطارات السكة الحديد، تسيير قطار لأسوان صباحًا كما يتم تسيير قطار آخر في حالة زيادة الطلب من الركاب  في توقيت مناسب  مع استمرار صلاحية التذاكر  التي تم حجزها قبل الأربعاء الماضي "يوم إقرار مجلس الوزراء حظر التجوال بدءا من الساعة السابعة مساء حتى السادسة صباحا".


جاء ذلك خلال عقده اجتماعًا مع رئيس وقيادات هيئة السكك الحديدية لمتابعة تنفيذ عدد من الإجراءات الخدمية الهامة التي تخدم المواطن المصري. 

كما أكد على استمرار مسير القطارات لمحطتها الانتهائية في حال عدم وصولها قبل توقيت الحظر والتنسيق المستمر  مع وزارة الداخلية في هذا الشأن مشددا على ضرورة  الحرص على  النظافة التامة  للمحطات والقطارات بالتزامن مع استمرار اتخاذ  كافة  الإجراءات الاحترازية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا  المستجد، وذلك في مختلف أنواع القطارات  العادية والمكيفة وعربات النوم .

كما شدد الوزير، على ضرورة سرعة الانتهاء من بوابات الدخول والخروج الأوتوماتيكية  بالمحطات الرئيسية للسكة الحديد لحوكمة دخول الركاب إلى المحطات بالتذكرة، مشيرا  إلى ضرورة الاهتمام بالتنمية البشرية  لكافة طوائف التشغيل  لتحسين مستويات الأداء ورفع مستويات السلامة، مؤكدًا على ضرورة الاهتمام بإنتاجية الورش وتدبير قطع الغيار اللازمة لأعمال الصيانة والعمرة.

وفي نهاية الاجتماع، أكد  الوزير على أهمية التواصل بين كافة القيادات ومرؤوسيهم  في مواقع العمل ومطالبتهم بتقديم كافة التسهيلات للركاب.

في سياق آخر شدد الوزير على ضرورة أن يكون مستوى النظافة في الأكشاك التي تبيع المنتجات للركاب بمحطات السكة الحديد على أعلى مستوى، وأن يلتزم العاملين بها بكافة المعايير الاحترازية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا، مؤكدا على أنه لن يتهاون في مستوى النظافة بالسكة الحديد هذا المرفق الحيوي الهام وان مستوى النظافة لأن صحة المواطن المصري في المرتبة الأولى. 

جاء ذلك خلال جولة الوزير التفقدية لمحطة رمسيس للسكك الحديدية بالقاهرة ظهر أمس للاطمئنان على تقديم كافة الخدمات والتسهيلات للركاب وعلى اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة  لعدم تكدس الركاب. 

وتفقد الوزير الساحة الخارجية وشبابيك التذاكر  واطمئن على عدم التزاحم  وارتداء كافة المتعاملين مع الجمهور للكمامات والقيام بالتطهير والتعقيم المستمر لكافة أرجاء المحطة من شبابيك التذاكر إلى مقاعد الركاب إلى الأبواب.