نيوكاسل يفاجئ الجميع بصفقتين من العيار الثقيل

الفجر الرياضي

كافاني
كافاني
Advertisements

سيكون عشاق الساحرة المستديرة على موعد مع مفاجآت عديدة لمتابعي نادي نيوكاسل يونايتد بعد أن اقترب صندوق الاستثمارات العامة السعودي من الاستحواذ على ملكية النادي الإنجليزي.

 

ودخل مالك النادي مايك أشلي، في مفاوضات لبيع نيوكاسل مقابل 429 مليون دولار مع صندوق الاستثمار السعودي، الذي كان على استعداد لتسديد معظم هذا المبلغ نقدا.

 

وسينتظر عشاق نيوكاسل نقلة كبيرة للنادي في العهد السعودي الجديد، مع توقعات باستثمار مئات الملايين لتدعيم وتقوية تشكيلة الفريق، والدخول وسط كبار الكرة الإنجليزية، على غرار ما حصل مع تشيلسي ومانشستر سيتي، اللذين عرفا طفرة كبيرة بمجرد الاستحواذ عليهما.

 

ونستعرض في هذا الرصد صفقتان كبيرتان محتملتان لنيوكاسل في حلته "السعودية" الجديدة المنتظرة:

 

- إدينسون كافاني

 

ربطت تقارير إعلامية عدة، الهداف الأوروغوياني بالعودة إلى فريقه السابق نابولي، مع نهاية عقده مع باريس سان جيرمان في صيف العام الجاري.

 

ووفقا لصحيفة "Tuttosport" الإيطالية، فإن نادي نابولي، المنافس في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم، يجهز عقدا يمتد لثلاثة مواسم وراتبا سنويا قدره 7 ملايين يورو، من أجل التعاقد مع المخضرم البالغ 33 عاما، الذي فضل في يناير الماضي، البقاء في سان جيرمان بدلا من الانتقال إلى تشيلسي أو مانشستر يونايتد.

 

ولم يظهر كافاني كثيرا في التشكيلة الأساسية لنادي باريس سان جيرمان هذا الموسم، بسبب معاناته من الإصابة، واكتفى بالمشاركة في 14 مباراة سجل خلالها 4 أهداف فقط، لكنه قد يستعيد توهجه وحسه التهديفي، في حال انضمامه إلى نيوكاسل.

 

- دريس ميرتنز

 

هداف نابولي التاريخي وواحد من أبرز اللاعبين في الدوري الإيطالي، ارتبط في يناير الماضي بشدة بالانضمام إلى صفوف تشيلسي، الذي قدم له عرضا مغريا، لكن المهاجم البلجيكي رفضه مفضلا الاستمرار مع نابولي.

 

ولم يستسلم تشيلسي حتى الآن، فبحسب صحيفة "لاغازيتا ديللو سبورت" الإيطالية، فإن الفريق اللندني يجهز عرضا ثانيا للتوقيع مع ميرتنز، علما أن عقده مع الفريق الإيطالي ينتهي هذا الصيف.

 

وقد يشكل نيوكاسل تحديا جديدا للهداف البلجيكي، وقد يكون ميرتنز مع كافاني واجهة القوة الإنجليزية الجديدة في "البريميرليغ".