غلق مداخل ومخارج الكورنيش والممشى السياحى ببورسعيد (صور)

محافظات

بوابة الفجر

قامت الأجهزة الأمنية ببورسعيد بإغلاق مداخل ومخارج كورنيش البحر والممشى السياحى، وقامت بوضع مصدات حديدية على كل الطرق المؤدية إلى طريق الكورنيش، ومنعت الأجهزة الأمنية سير السيارات أو الدراجات البخارية من السير فى شارع الكورنيش. 

وذلك فى إطار تعليمات الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، وتوجيهات اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد بغلق كافة الشواطىء والطرق المؤدية إليها وكذلك الحدائق والمتنزهات.

كما تم إغلاق الممشى السياحى ومنع تواجد أيا من المواطنين، إلى جانب إغلاق الطرق المؤدية إلى الميادين العامة وأهمها ميدان المنشية وميدان الشهداء، لمنع تجمعات المواطنين، فى أعياد الربيع وتنفيذا لتعليمات مجلس الوزراء، بمنع التجمعات فى يوم شم النسيم، منعا لانتشار مرض فيروس كورونا بين المواطنين.

وكانت الأجهزة الأمنية بقيادة اللواء هشام خطاب مدير الأمن بالتنسيق مع المحافظة أعدت خطة إغلاق الكورنيش والحدائق العامة، وتم تطبيقها منذ وقت الحظر الذى يبدأ من الساعة الثامنة مساء وحتى السادسة من صباح اليوم التالى، وتم إخطار المواطنين بعدم توقف السيارات على الكورنيش بدأ من الحظر.

كما تقوم الأجهزة الأمنية بعمل دوريات مرورية مستمرة للتأكد من مدى التزام المواطنين، بالتعليمات الصادرة ومنع التجمعات خلال الاحتفال بأعياد الربيع.

وفى نفس السياق، حرص المواطنين فى الساعات الأولى من تنفيذ القرار، على الالتزام الكامل وخلت الشوارع من المارة، فيما تقوم الأحياء بأعمال النظافة ورفع تراكمات القمامة من الشوارع بالإضافة إلى أعمال التطهير والتعقيم لجميع المنشآت الحكومية والهيئات والميادين العامة، بالإضافة إلى تواصل أعمال الأحياء بمختلف مراكز المحافظة لإزالة المخالفات والتعديات على الأرض الزراعية والأبنية المخالفة على أملاك الدولة.

وكان اللواء عادل الغضبان، شدد على جميع رؤساء الأحياء بالتصدى لتلك المخالفات والتعامل معهم طبقا للقانون، كما تم التنسيق مع الأجهزة الأمنية لمنع أى تجمعات خلال الاحتفال بأعياد الربيع، وشدد المحافظ على إغلاق الكورنيش والحدائق العامة حفاظا على أرواح المواطنين.

وقرر المحافظ إغلاق الكورنيش وجميع المتنزهات والحدائق العامة أمام الجمهور بنطاق جميع أحياء المحافظة، تنفيذا للقرارات الصادرة عن مجلس الوزراء بتعليق كافة الفاعليات التى تتطلب تجمعات من المواطنين، وذلك كأجراء استباقى ضمن الخطة الشاملة للمحافظة لمواجهه فيروس كورونا المستجد.

ويناشد محافظ بورسعيد جميع المواطنين بالالتزام داخل منازلهم، مع تنفيذ التعليمات الصادرة عن كافة قرارات الدولة، وتنفيذ الإجراءات الصحية والوقائية، حرصا على سلامة وامن المواطنين.

كما وجه المحافظ، رؤساء الأحياء ومدينة بورفؤاد بالتصدى بكل حزم لمن يخالف القرار، مع تطبيق القرارات الصادرة بكل حزم بالتوازى مع تنفيذ اعمال الرش والتطهير لكافة المنشات والشوارع والميادين والأماكن العامة.