Advertisements

رئيس الوزراء: ذروة جديدة لارتفاع معدل الإصابة بكورونا

مصطفى مدبولي - أرشيفية
مصطفى مدبولي - أرشيفية
عقد منذ قليل، اجتماع مجلس المحافظين برئاسة الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء، عبر تقنية "الفيديو كونفرانس".

استهل مدبولي الاجتماع، بالترحيب بالدكتور أيمن مختار، محافظ الدقهلية الذي انضم إلى الاجتماع اليوم بعد شفائه من فيروس "كورونا" المستجد، سائلًا الله أن يحفظ مصر وشعبها من هذا الوباء، موجها بضرورة تخصيص ساخن بكل محافظة لمتابعة شكاوى المواطنين واستفساراتهم "كورونا"

وأكد رئيس الوزراء حرصه على أن يجتمع بالمحافظين فور انتهاء إجازة عيد الفطر، عقب اجتماع المجموعة الطبية التي تدير ملف مواجهة فيروس "كورونا" المستجد، والذي شهد مناقشة العديد من الموضوعات وتم التوصل خلاله لعدة قرارات سيقع تنفيذها على عاتق كل محافظ بمحافظته.

ولفت الدكتور مصطفى مدبولي، إلى أن التقديرات تشير إلى أن الأسبوعين المقبلين سيشهدان ارتفاع معدلات الإصابة بالفيروس، وذلك بعدما شهدته الأيام الماضية من تزايد مضطرد في أعداد الإصابات، خاصة خلال أسبوع العيد، وهو ما يتطلب المتابعة الشديدة على مدار اليوم، وتنفيذ القرارات التي تم اتخاذها أمس، والتي سيكون على المحافظين القيام متابعة تنفيذها.

وأوضح رئيس الوزراء، أنه خلال المرحلة الماضية كان يتم الاكتفاء باستقبال الحالات المطلوب علاجها بمستشفيات العزل، إلا أنه مع تزايد الأرقام تم اتخاذ قرار قبل العيد بضم عدد أكبر من المستشفيات يصل إلى 320 مستشفى منتشرة على مستوى المحافظات تتبع وزارة الصحة بخلاف المستشفيات الجامعية، لتقدم خدمات التشخيص والعزل والعلاج، مشيرًا إلى أنه تم تفعيل هذه الخطوة في عدد كبير من المحافظات، ويتم متابعة التنفيذ على أرض الواقع.

ووجه رئيس مجلس الوزراء المحافظين بالمرور اليومي على جميع المستشفيات التي تم تحديدها ضمن نطاق كل محافظة، لتكون مستشفى عزل أو تشخيص للحالات، بحيث يرافقه ممثلو الجهات المعنية ضمن لجنة إدارة الأزمة بكل محافظة؛ والتي تضم مسئولو المحافظة، ووزارة الصحة، والأمن الوطني، والرقابة الإدارية، وغيرهم، وذلك للتأكد من توافر المستلزمات الطبية والأدوية ومتطلبات الحماية الشخصية، وإجراءات صرفها وكذا إجراءات استقبال الحالات، وكذا متابعة انتظام حضور الأطقم الطبية، وتقديم الخدمة للمواطنين، مشددًا على ضرورة أن تكون المتابعة بمنتهى القوة، وأن تتكرر على مدار اليوم، وإذا اقتضى الأمر تتكرر عملية المرور على المستشفيات عدة مرات في اليوم.