رئيس لجنة كورونا يوضح كيفية العزل المنزلي خلال فترة الاشتباه (فيديو)

توك شو

بوابة الفجر

قال الدكتور حسام حسني، رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا، إن أي مواطن يظهر عليه أي أعراض الإصابة بفيروس كورونا المتمثلة في ارتفاع درجات الحرارة، وفقدان حاستي الشم والتذوق، واحتقان في الحلق، وتكسير في الجسم، وضيق التنفس، وغثيان، وإسهال وكحة ناشفة، عليه أن يعزل نفسه بغرفة مستقلة داخل منزله ويرتدي الكمامة، وترك مسافة آمنة أثناء التعامل مع الأسرة، وأن يرتدي جميع أفراد الأسرة الكمامة لحين إجراء مسحة كورونا.

وأوضح "حسني"، خلال حواره ببرنامج "الحكيم في بيتك" المذاع عبر فضائية "سي بي سي"، اليوم الثلاثاء، أنه عقب إجراء المسحة وحال تبين أن أعراض الإصابة البسيطة على المصاب عليه أن يعود للمنزل ويعزل نفسه منزليًا، ويتناول فيتامين سي وزنك وفيتامين د، مع مضاد حيوي تابع لمجموعة المكروليد، وينتظر ظهور نتيجة التحليل، وحال كان هناك صعوبة في التنفس أو أظهرت الأشعة التهاب رئوي حاد، أو نقص في الأكسجين يتم عزله طبيًا داخل المستشفى لكون احتمالية أن تكون حالة إصابته بفيروس كورونا عالية.

وتابع رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا، أن المصاب الذي يتم عزله منزليًا يجب أن يكون هناك شخص واحد من الأسرة يقوم برعايته وتقديم الأطعمة له، على أن يرتدي الكمامة هو والمريض، ويمكن استخدام حمام واحد مع تعقيم أدوات الحمام بصورة منتظمة بعد استخدام المصاب له، منوهًا بأنه بمجرد ظهور نتيجة إيجابية بإصابة المريض بكورونا يتم تقديم شنطة أدوية له وكمامات ومطهر لليد يكفي 7 أيام مع كتيب يبين له كيفية التعامل مع أفراد الأسرة، وكيفية وقايتهم لمنع انتقال العدوى لهم.

ونوه، بأن الأبحاث أثبتت أن فيروس كورونا تحور وأصبح كل مصاب ينقل العدوى لـ 5 ممن حوله، وفقًا لما أكدته الجمعية الأمريكية لأمراض الصدر والرعاية المركزة، وهذا سبب زيادة أعداد الإصابات بالفيروس، وهناك حديث عن أن الفيروس بدأ يضعف، وجار دراسة ذلك، ولم توجد حقيقة علمية تؤكد ذلك حتى الآن. 

تسجيل 1399 إصابة جديدة و46 وفاة

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الاثنين، عن خروج 410 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 6447 حالة حتى أمس.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 7149 حالة، من ضمنهم الـ 6447 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 1399 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 46 حالة جديدة.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وتابع أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا هي "القاهرة، الجيزة والقليوبية"، بينما سجلت محافظات "البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء" أقل معدلات إصابات بالفيروس، مناشدًا المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع إجراءات التباعد الاجتماعي، خاصة في المحافظات ذات معدلات الإصابة العالية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الاثنين، هو 26384 حالة من ضمنهم 6447 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و1005 حالات وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105".