Advertisements

تعليق وزير الإعلام على سياسة "مناعة القطيع" لمواجهة كورونا (فيديو)

أسامة هيكل وزير الدولة للإعلام
أسامة هيكل وزير الدولة للإعلام
قال أسامة هيكل، وزير الدولة للإعلام، إن كل قطاع من القطاعات بالدولة جاهزة للعودة للعمل بشكل تدريجي، حيث أن الأمر متعلق بتطورات الوضع الصحي.

وأشار "هيكل"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "الجمعة في مصر" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر"، مساء الجمعة، إلى أن الحكومة قررت استمرار الإجراءات الاحترازية لمدة 15 يوم أخرى حفاظا على صحة المواطنين، لافتا إلى أن مصر ليست من الدول كثيفة الإصابات، وليس هناك تاريخ محدد لنهاية جائحة كورونا، حيث أنهم يتعاملون مع الوضع بشكل متوازن بين الحفاظ على صحة المواطنين، ودفع عجلة الإنتاج.

أعرب وزير الدولة للإعلام، عن رفضه استخدام سياسة "مناعة القطيع"، معلقا: "أنا ضد فتح الحياة بشكل كامل عشان ميحصلش مشكلة، وممكن القطاع الطبي ينهار"، منوها بأنه لم يحدد بعد موعد عودة النشاط الرياضي حتى الآن.
اقرأ أيضا.. آخر احصائيات كورونا في مصر

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الخميس، عن خروج 402 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 10691حالة حتى أمس.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 12062 حالة، من ضمنهم الـ 10691 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 1442 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 35 حالة جديدة.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وتابع أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا هي "القاهرة، الجيزة والقليوبية"، بينما سجلت محافظات "البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء" أقل معدلات إصابات بالفيروس، مناشدًا المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع إجراءات التباعد الاجتماعي، خاصة في المحافظات ذات معدلات الإصابة العالية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الخميس، هو 39726 حالة من ضمنهم 10691 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و1377 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف الذكية.