حقيقة الفيديو المتداول على قنوات الإخوان يزعم اعتداء الشرطة على سيدة

حوادث

ارشيفية
ارشيفية
Advertisements

أذاعت إحدى القنوات الفضائية الموالية لجماعة الإخوان الإرهابية، مقطع فيديو زعمت خلاله تعرض إحدى السيدات للاعتداء من قِبل رجال شرطة.

وبالفحص تبين أن مقطع الفيديو المُشار إليه قديم سبق نشره منذ عدة سنوات، وقامت القناة بإعادة نشره فى إطار محاولات جماعة الإخوان الإرهابية والأبواق الإعلامية الموالية لها لإثارة البلبلة وتأليب الرأى العام.

وفى سياق آخر، ضبطت قوات الأمن بالقاهرة، عاطلين لقيامهما بالشروع فى سرقة مسكن أحد المواطنين بحي الزمالك.

وتبلغ لقسم شرطة قصر النيل من الأهالى بقيام أحد الأشخاص بالشروع فى السرقة من داخل شقة كائنة بأحد العقارات بمنطقة الزمالك بدائرة القسم. 

وتم الانتقال لمحل البلاغ وبالفحص تم التقابل مع (صيدلى، وزوجته - مقيمان بمحل البلاغ)، وقررا بأنه حال تواجد الثانية بالشقة سكنها "محل البلاغ" فوجئت بمحاولة أحد الأشخاص الدخول للشقة عبر الشرفة، وحال إستغاثتها تعدى عليها بالضرب بإستخدام عصا خشبية تحصل عليها من الشقة "دون إصابات"، وأثناء ذلك تصادف حضور الأول فقام المتهم بدفعه أرضًا، ولاذ بالفرار.

وبإجراء التحريات وجمع المعلومات تبين صحة الواقعة، وبتمشيط المنطقة محل الواقعة أمكن ضبط (عامل - مقيم بدائرة قسم شرطة الخليفة) حال إختبائه بداخل "منور" العقار محل البلاغ، وبمواجهته إعترف بشروعه فى سرقة مسكن المجنى عليهما بالإشتراك مع صديقه (عامل - مقيم بذات العنوان – له معلومات جنائية)، وأقر باقتصار دوره على تأمين الأخير أثناء إرتكابه الواقعة.

وبإعداد الأكمنة اللازمة بأماكن تردد المتهم الثانى أمكن ضبطه، وبمواجهته بأقوال المتهم الأول أيدها وأقر بأنه نظرًا لسابقة تردده على أحد أقاربه والسابق عمله كحارس للعقار محل سكن المجنى عليهما، وعلمه بعدم تواجدهما بالشقة محل سكنهما "لتوجههما لعملهما " فخطط لسرقة محتوياتها.

وفى سبيل ذلك استعان بالمتهم الأول لتنفيذ مخططه حيث توجها للعقار محل البلاغ، وقاما بالصعود لسطح العقار وتمكن من التسلل للشقة الكائنة بالطابق الأخير بالعقار عبر الشرفة، إلا أنه لم يتمكن من سرقة شىء لإستشعار المبلغة به وهروبه على النحو المشار إليه، وباستدعاء المجني عليهما تعرفا على المتهم الثاني، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.