الأطباء تنعي الشهيد رقم 122 بين أعضائها المتوفي بفيروس كورونا

أخبار مصر

الأطباء
الأطباء

نعت النقابة العامة للأطباء، الشهيد الدكتور عبد النبي عبد الستار البطران، استشاري الجراحة العامة ومدير عام باتحاد الاذاعة والتليفزيون، والذي توفي إثر إصابته بفيروس كوڤيد 19.

وأضافت النقابة، في بيان اليوم الأحد، "خالص العزاء لأسرته الكريمة ونسأل الله أن يرحمه برحمته الواسعة وأن يُسكنه مع الأبرار والشهداء".

وأشارت النقابة إلى أن الدكتور عبد النبى عبد الستار البطران، يعد الشهيد رقم الــ( 122)، من الأطباء الذين توفوا بفيروس كورونا منذ بدء جائحة الكورونا وحتى الأن.

وأكدت النقابة ان الأعداد المذكورة للأطباء الذي تم توثيق بياناتهم حتي الان تم التأكد من الوفاة بسبب إصابتهم بفيروس كورونا أثناء العمل، والأتصال بأهلهم للتأكد من خبر الوفاة والاستئذان في نشر النعي.

انخفاض أعداد الإصابات بفيروس كورونا

وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس، السبت، خروج 566 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 27868 حالة حتى أمس.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 698 حالات جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 63 حالة جديدة.

وقال: إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في 27 مايو 2020، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس السبت، هو 87172 حالة من ضمنهم 27868 حالة تم شفاؤها، و4251 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية.
 
كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف.