إلغاء إجازات الأطباء.. "بيطري القليوبية" تكشف عن استعدادها للعيد

توك شو

بوابة الفجر
Advertisements

كشفت الدكتورة أمل العسيلي، مديرة مديرية الطب البيطري بالقليوبية، عن استعدادات وزارة الزراعة لعيد الأضحى المبارك للتصدي لغش الأضاحي.

وقالت أمل العسيلي، خلال حوارها مع مراسل برنامج "الأخبار" المذاع عبر فضائية "dmc"، اليوم الأحد، إن هناك تعليمات من وزير الزراعة ومحافظ القليوبية برفع درجة الاستعداد بالمجازر على مستوى المحافظة، موضحة أن المحافظة بها 35 مجرز آلي ونصف آلي ويدوي، مع إلغاء إجازات الأطباء، ومد المجازر بأطباء من المديريات، وإنشاء غرفة عمليات بالمديرية لاستقبال أي بلاغات أو استفسارات، على أن يتم ذبح جميع الأضاحي المجان داخل المجازر للحفاظ على الذبيحة ولسلامة البيئة.

وأوضحت مدير مديرية الطب البيطري بالقليوبية، أن هناك تكثيف لحملات التفتيش على اللحوم المعروضة بمحلات الجزارة للتأكد من ذبحها بمجازر مرخصة، مع توجيه الإدارة المحلية برفع مخلفات الذبيح أول بأول للحفاظ على سلامة المجازر والمذبوحات، إلى جانب الالتزام بكافة الإجراءات الاحترازية لتطهير المجازر أول بأول عقب كل ذبيحة مع ارتداء الكمامة والحفاظ على التباعد الاجتماعي.

وقال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، إنه تم التعاقد على شراء مجموعة من الأبقار تذبح بمجازر وزارة التموين، ويتم نقلها جميع محافظات الجمهورية، للتوزيع على القرى الأكثر فقرًا.

جاء ذلك في إطار توقيع وزيرَي الأوقاف والتموين، بروتوكول تعاون لتوزيع 700 طن لحوم أضاحي على الأُسر الفقيرة، في عيد الأضحى المبارك.

وأطلقت وزارة الأوقاف، منذ أربع سنوات، مشروع صكوك الأضاحي؛ لدعم المحتاجين ولمواجهة مستغلي العمل الخيري في الاستقطاب السياسي، واستفاد من المشروع أكثر من مليوني أسرة.

ويعد الصك عقد شراء للأضحية، ونوعًا من أنواع الوكالة، الجائزة في النيابة عن الذابح في الأضحية.

ومن أبرز المعلومات حول صكوك الأضحية:
1- شراء الصكوك يكون بشكل رسمي كليًّا؛ حيث يكون من خلال مديريات الأوقاف، أو الحسابات البنكية في البنك المركزي والبنك الأهلي المصري، وبنك مصر، والبريد المصري، وماكينات فوري، والبنك الزراعي المصري، وتحصل على إيصال رسمي بما دفعت، وهو ما يضمن عدم التلاعب أو السطو على أموال المساهمين بالمشروع.

2 - المشروع يتبع الدولة ويتخذ من العمل المؤسسي والتشاركي بين مؤسسات الدولة سبيلا له، وتدعمه جميع المؤسسات الرسمية للدولة، وتشارك فيه المؤسسات ذات الاختصاص بشكل مباشر مثل وزارة التضامن الاجتماعي، وزارة التموين والتجارة الداخلية، البنك المركزي، بنك مصر، البنك الأهلي المصري، البنك الزراعي، والصكوك متوفرة بوزارة الأوقاف ومديريات وإدارات الأوقاف والجهات التابعة لوزارة الأوقاف.

3 - يهدف المشروع للوصول لأكبر عدد من المحتاجين الحقيقيين على مستوى الجمهورية وتوصيل اللحوم إليهم، ويكون التوزيع وفقا لجداول الأسر الأَولى بالرعاية بوزارة التضامن، حيث يتم تدوين كل كيلو لحم ينتجه المشروع وتوزيعه وفقا لجداول وزارة التضامن، وهو ما يبعد أية شبهة محاباة أو توزيع غير منضبط للحوم.

4- قيمة صك الأضحية تذهب بالكامل من صاحبها إلى مستحقيها دون أي مصروفات إدارية أو إعلانية، وحتي مكافآت التوزيع التي تنفقها الأوقاف تكون من صندوق البر التابع للوزارة، ولا يتم إنفاق أي أموال من المشروع على المصاريف الدعائية أو الإدارية، وهو ما يميز المشروع بشكل كبير.

5- سعر صك الأضحية الواحد يقدر بـ1800 جنيه، وهو أرخص سعر يتم تقديمه عادة من بين جميع الجمعيات الخيرية التي تعمل في ذات المجال.

6- يتم شراء أجود رءوس الماشية، وذلك عبر مختصين من وزارة التموين المصرية، وذلك لتقديم أفضل لحوم.