السياحة والمصايف: شواطئ الإسكندرية مغلقة لحين انتهاء إجازة العيد

توك شو

اللواء جمال رشاد
اللواء جمال رشاد
Advertisements

أكد اللواء جمال رشاد، رئيس الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية، أن كافة المساحات الشاطئية مغلقة تماما لحين انتهاء إجازة العيد حفاظًا على صحة المواطنين لمنع انتشار فيروس كورونا من جهة وللحد من حوادث الغرق التي شهدتها المحافظة خلال الفترة الماضية.

وأشار رشاد في اتصال هاتفي ببرنامج "اليوم" المذاع على فضائية "اليوم" إلى أن هناك 61 شاطئ على امتداد 65 متر مغلقة تمامًا بأوامر رئيس مجلس الوزراء، مناشدًا المواطنين بضرورة الالتزام بالتعليمات لمنع التجمعات للحد من انتشار الفيروس.

وقال إن غلق الشاطئ يعني غلق جميع الخدمات الموجودة عليها وأهمها خدمات الإنقاذ والتي كانت السبب في حوادث الغرق السابقة نتيجة اندفاع بعض الأشخاص وتعريض حياتهم للخطر، لافتًا إلى أن الشواطئ الخاصة بالمنشآت السياحية والفنادق مفتوحة نتيجة اجتيازها بالاشتراطات التي وضعتها وزارة السياحة، وما دون الفنادق مغلق حتى انتهاء إجازة العيد.

وتسبب خلال الفترة الماضية غرق بعض الأشخاص داخل شاطئ الصفوة المجاور لشاطئ النخيل غرب محافظة الإسكندرية، وقامت قوات الإنقاذ النهري بانتشال جثمان سيدة، وجاري انتشال باق الجثامين، ونقلهم إلى مشرحة الإسعاف.

وتأتي الواقعة اليوم بالتزامن مع انتشال أخر غريق من شاطئ النخيل الطالب "شادي عبد الله" 17 سنة أمس الأربعاء عقب 13 يومًا بحثًا عن جثمانه منذ يوم الغرق في يوم الجمعة قبل الماضية.

وأمرت نيابة العامرية أول إجراء تحليل البصمة الوراثية"dna" لأسرة الغريق "شادي عبد الله"، مع الجثمان المطموس الشكل الذي تم العثور عليه صباح اليوم الأربعاء على شاطئ النخيل.