فرار 219 سجينا وبحوزتهم أسلحة وذخائر بأوغندا

عربي ودولي

سجن - أرشيفية
سجن - أرشيفية
Advertisements

أعلنت السلطات في أوغندا، اليوم الخميس، فرار 219 سجينًا بحوزتهم 15 قطعة سلاح ناري على الأقل بعد أن تغلبوا على حراسهم.

 

وقد قتل سجينان منهم خلال عملية شنتها قوات الأمن  لإلقاء القبض عليهم، حسبما أفادت قناة روسيا اليوم.

 

وبحسب المتحدثة العسكرية، فلافيا بيكواسو، فر السجناء، في وقت متأخر من مساء أمس الأربعاء من سجن في كاراموجا، وهي منطقة نائية شبه قاحلة في شمال شرقي البلاد.

 

وذكرت أن السجناء، اقتحموا قبل فرارهم مستودع الأسلحة بالسجن واستولوا على 15 بندقية من طراز AK-47 وذخائر.

 

وقالت المتحدثة العسكرية: "إنه هروب جماعي... هؤلاء من عتاة المجرمين"، مضيفة أن منهم قتلة ولصوصا ومغتصبين.

 

وأشارت المتحدثة العسكرية، إلى أن عملية أمنية كبيرة تجري حاليا للإمساك بهم وأن اثنين منهم قتلا خلالها وألقي القبض على اثنين آخرين.

 

وهذه ثالث عملية هروب لسجناء في أوغندا منذ بدء تفشي فيروس كورونا في مارس إذ يدفع الخوف من الإصابة بالعدوى داخل السجون المكتظة النزلاء لمحاولة الفرار.

 

وبحسب وكالة "رويترز" فقد سجلت ثلاث حالات إصابة على الأقل بالفيروس بالسجون الأوغندية.