وزيرة التضامن: 10.8% من ذوي الإعاقة بالقرى غير متعلمين

أخبار مصر

بوابة الفجر
Advertisements

قالت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، إن إجمالي المنصرف فى المرحلة الأولى لحياة كريمة وصل إلى 600 مليون جنيه مصري في 143 قرية، لافتة إلى أن الجمعيات ساهمت ب17٪ بسبب توسعات المنظومة.

وأضافت القباج، خلال اجتماعها مع 23 جمعية أهلية، اليوم لمناقشة تطوير قرى حياة كريمة، أن التطوير سيشمل الكهرباء والغاز والصرف الصحي، والتمكين الاقتصادي، وتقديم الخدمات الصحية، التمكين الاقتصادي، وذلك بمشاركة 23 جمعية أهلية. 

ولفتت وزيرة التضامن الاجتماعي، إلى أنه لأول مرة سيتم شمول خدمات الصرف الصحي، مشيرة إلى أن تجارب القرى المصرية في السابق كانت مفتتة وكانت لا تضم الحكومة بأكملها، مؤكدة أن حياة كريمة شملت الحكومة بأكملها، قائلة:" متكامل مع بعضنا البعض ولدينا خطة واضحة بأنشطة شاملة بالخدمات والاستثمار في البشر.

وأكدت القباج، أن 980 ألف طفل فقط بالحضانات، مشيرة إلى أنه مستهدف 8 مليون طفل من إجمالي 12 مليون طفل تحت سن 4 سنوات، لافتة إلى أن الحضانة قناة لاكتشاف الإعاقة المبكرة مثل الكشف عن السمع، ومنظور متكامل يرتكز على. صحة الطفل والمرأة، ويتيح فرص إقراض العلاء الدور الإنتاجي والحد من الدور الإنجابي.

وأكدت، أن خدمات التأهيل الإعاقة قليلة في القرى قائلة: "بيعدوا قرى وجبال للوصول للمراكز"، وأوضحت أن 10.8 ٪ من ذوي الإعاقة في الريف غير متعلمين.

ولفتت، إلى أن هناك مليون طالب متسرب من التعليم، الى جانب وجود آخرين مهددين بالتسرب، مشيرا إلى أنه سيتم إنشاء مدارس مجتمعية وفصول مجتمعية لهؤلاء الطلاب بقرى حياة كريمة.