3 مراحل.. تفاصيل تصنيع مشتقات بلازما الدم في مصر

تقارير وحوارات

بوابة الفجر
Advertisements

تستعد وزارة لتصنيع مشتقات بلازما الدم، بإقامة أول مصنع في إفريقيا والشرق الأوسط لتحقيق الاكتفاء الذاتي، لمواكبة التطورات الحديثة والمعايير الدولية بدول العالم.

ويرصد "الفجر"، كل ما تريد معرفته عن تصنيع مشتقات بلازما الدم في مصر.

تصنيع بلازما الدم 
تجهز وزارة الصحة لتصنيع مشتقات الدم لتحقيق الاكتفاء الذاتي، بإقامة أول مصنع في أفريقيا والشرق الأوسط لإنتاجها.

ويتم عمل المصنع علي 3 مراحل الأولي جمع البلازما والثانية تصنيعها في الخارج والثالثة نقل تكنولوجيا التصنيع إلى مصر.

وتستعد للمشروع بمتابعة البنية التحتية والمعلوماتية والقانونية والتشريعية، حيث جار إنشاء 12 مركزًا للبدء في جمع البلازما من المتبرعين لتوفير جميع مشتقات الدم.

أهداف المشروع
وحول أهداف المشروع، أوضحت وزارة الصحة، أن المشروع القومي لتصنيع البلازما يهدف لتأمين احتياجات البلاد من مشتقات البلازما خلال من 6: 8 سنوات مع التصدير للأسواق الإقليمية بعد الاكتفاء الذاتي محليا.

وتستخدم بلازما الدم، لمكافحة تفشي الانفلونزا والحصبة في الأيام التي سبقت اللقاحات، وجربت مؤخرًا ضد السارس والإيبولا.

وأطلق الأطباء في الصين، مسمى "مصل النقاهة" على أول علاج لكوفيد19 المتبرع بها الناجين من الفيروس الجديد، حيث أظهرت نتائج سريرية أن المرضى شهدوا تحسنا في الأعراض السريرية التي ظهرت عليهم بعد 12 إلى 24 ساعة من تلقيهم العلاج.

وأشارت وزيرة الصحة، إلى أنه تم الانتهاء من تجهيز 8 مراكز لتجميع البلازما، ومن المقرر الانتهاء من 20 مركزًا بنهاية العام الجاري.

وأكدت أن تنفيذ المشروع سيساهم في إتاحة إمكانية التصدير إلى الدول الأخرى بعد تحقيق الاكتفاء الذاتي، وتوفير حوالي 1 مليار جنيه سنويًا، حيث يتم استيراد المنتجات الدوائية التي تدخل في علاج عدد من الإصابات والأمراض التي تشمل الحروق، وأمراض الكبد، وأمراض، المناعة، وسرطان الدم، وأمراض سيولة الدم، وأمراض الكلى.