جيش ميانمار يتهم الرئيسة المعزولة "سو كي" بالاستيلاء على 600 ألف دولار وذهب

السعودية

بوابة الفجر
Advertisements

اتهم حكام ميانمار العسكريون الزعيمة المخلوعة "أونغ سان سو كي" بقبول مبلغ 600 ألف دولار (430 ألف جنيه إسترليني) والذهب بشكل غير قانوني.

هذا الادعاء هو الأقوى حتى الآن من قبل الجيش منذ أن أطاح بالسيدة سو كي والقيادة الديمقراطية في البلاد في 1 فبراير، ولم يتم تقديم أي دليل على التهمة.

في غضون ذلك، اتهمت منظمة العفو الدولية الحقوقية الجيش بشن "موجة قتل".

وقالت إن الجيش كان يستخدم أسلحة ساحة المعركة ضد المتظاهرين العزل وينفذ عمليات قتل مخططة.

وعلقت جوان مارينر من منظمة العفو الدولية: "هذه ليست أفعال ضباط مفردين مرتبكين يتخذون قرارات سيئة، هؤلاء قادة غير نادمون متورطون بالفعل في جرائم ضد الإنسانية، ينشرون قواتهم وأساليبهم القاتلة في العلن".