تأجيل محاكمة 5 متهمين بينهم سيدة في خلية داعش الزاوية الحمراء

حوادث

بوابة الفجر
Advertisements


قررت اليوم الأثنين الدائرة الاولي إرهاب بمحكمة جنايات أمن الدولة طوارئ المنعقدة بمجمع محاكم طرة تأجيل محاكمة 5 متهمين بينهم سيدة في القضية المعروفة إعلاميًا بـ " داعش الزاوية الحمراء ".. لجلسة 30 مايو المقبل


صدر القرار برئاسة المستسار محمد شيرين فهمي وعضوية المستشارين حسن السايس وحسام الدين أحمد وبحضور حمدي الشناوي الأمين العام لمأمورية طرة وبسكرتارية طارق فتحي.


كانت النيابة العامة قد اتهمت كل من محمد أحمد عبد المؤمن عواد السن 43 - موظف بالشركة المصرية للخدمات البترولية " إيبسكو " وأسمه الحركي " زيزو المنياوي " "محبوس" ويحيي كمال محمد دسوقي "محبوس" السن ۳۹ - ميكانيكي وعبد الرحمن كمال محمد السن ۲۹ - ميكانيكي محبوس وصبري سعد محمد مرسيالسن 41. فني صيانة بالشركة المصرية للخدمات البترولية "إبيسكو" ورضوی عبد الحليم السيد عامر "محبوسة" السن 4۲. صاحبة حانوت كاجو للموبيليا بأنهم في غضون الفترة من عام ۲۰۱۰ حتى ۲۰۱۸ بدائرة قسم شرطة الزاوية الحمراء وبمحافظتي القاهرة والقليوبية. 

أولا: المتهم الأول: 

أ- تولى قيادة في جماعة إرهابية، الغرض منها الدعوة إلى الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع ومصالحه وأمنه للخطر وتعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والحريات والحقوق العامة والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي والأمن القومي، بأن أستس خلية تولى قيادتها بالجماعة المسماة "داعش" التي تدعو لتكفير الحاكم وشرعية الخروج عليه وتغيير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على أفراد القوات المسلحة والشرطة ومنشآتهم واستباحة دماء المسيحيين واستحلال أموالهم وممتلكاتهم ودور عباداتهم واستهداف المنشآت العامة، وكان الإرهاب من الوسائل التي تستخدمها هذه الجماعة لتحقيق وتنفيذ أغراضها الإجرامية على النحو المبين بالتحقيقات. 

ب - رؤج بطريق مباشر لارتكاب جريمة إرهابية، بأن رؤج للانضمام إلى الجماعة الإرهابية. موضوع الاتهام الوارد بالبند أولا فقرة أ. ولأفكارها الداعية الاستخدام العنف وكان ذلك بالقول وبتداول مقاطع مرئية صادرة عن تلك الجماعة عبر شبكة المعلومات الدولية، على النحو المبين بالتحقيقات. 

ثانيا: المتهمان الثاني والثالث: 

انضما إلى جماعة إرهابية، بأن انضما للجماعة - موضوع الاتهام الوارد بالبنډ أولا فقرة أ. مع علمهما بأغراضها، وتلقيا تدريبات عسكرية وأمنية وتقنية لديها، على النحو المبين بالتحقيقات. 

ثالثا: المتهمون جميعا: 

مولوا جماعة إرهابية، بأن أمدوا ووفروا للجماعة - موضوع الاتهام الوارد بالبني أولا فقرة أ؛ أموالا وأسلحة وذخائر ومفرقعات وآلات وبيانات ومعلومات وموادا ومقرات؛ بقصد استخدامها في ارتكاب جرائم إرهابية، على النحو المبين بالتحقيقات. 

رابعا: المتهمون من الأول حتى الثالث. 

أ- شرعوا - وآخر ثوقي. في قتل مرتادي كنيسة السيدة العذراء - الكائنة بمنطقة مسطرد. عمدا مع سبق الإصرار والترصد؛ بأن بيتوا النية وعقدوا العزم المصمم على إزهاق أرواح مرتاديها حال احتفالهم بذكرى مولد السيدة العذراء وأعدوا لذلك الغرض غبوة مفرقعة وسيارة ودراجة نارية، ونفاذا لمخطط وضعه المتهم الأول حدد فيه دور كل منهم؛ رصدوا الكنيسة بالسيارة والدراجة النارية المملوكة للمتهم الثاني؛ فوقفوا على مداخلها ومخارجها وأوجه تأمينها وأماكن تجمع مرتاديها، وما أن تيقنوا من إمكانية استهدافها حتى جهز المتهم الثاني والمتوفی عبوة مفرقعة، وتوجهوا حتى وصلوا على مقربة من محيطها - مستخدمين في ذلك السيارة والدراجة النارية المملوكتين للمتهم الثاني ؛ فأخذ المتوفي العبوة وأخفاها بجوار مبنى الكنيسة محيط المتجمعين؛ بينما هم المتهم الثاني لتفجيرها بجهاز تحكم عن بعد حوزته؛ حال تواجد الأول والثالث على مسرح الجريمة يرقبانهما ويشدان من أزرهما؛ إلا أنه قد خاب أثر جريمتهم لسبب لا دخل لإرادتهم فيه وهو عطل لحق بالعبوة، وقد ارتكبت الجريمة تنفيذا لغرض إرهابي على النحو المبين بالتحقيقات. 

ب - شرعوا - وآخر توفي - في استعمال المفرقعات استعمالا من شأنه تعريض حياة الناس للخطر، بأن شرعوا في تفجير العبوة - موضوع الاتهام الوارد بالبند رابعا فقرة أ. بين المتجمعين جوار كنيسة السيدة العذراء بغية قتلهم، وقد خاب أثر جريمتهم لسبب لا دخل لإرادتهم فيه وهو عطل لحق بالعبوة، على النحو المبين بالتحقيقات. 

ج. حازوا وأحرزوا - وآخر توفي - مفرقعات ومواد في حكمها وآلات وأدوات ومواد تستخدم في صنعها وتفجيرها قبل الحصول على ترخيص بذلك؛ بأن حازوا وأحرزوا مواد مفرقعة وما في حكمها. مفرقعات الكلورات، مخاليط مفرقعات، مخاليط نارية، كلورات البوتاسيوم. وأدوات كهربائية وإلكترونية ومادة - نترات الأمونيوم -؛ لاستخدامها في صنعها وتفجيرها، وبقصد استعمالها في نشاط يخل بالأمن والنظام العام والمساس بمبادئ الدستور وبالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، وقد وقعت الجريمة تنفيذا لغرض إرهابي، على النحو المبين بالتحقيقات. 

ه. حازوا وأحرزوا أسلحة نارية مششخنة. مسدسات، بنادق آلية. بغير ترخيص ومما لا يجوز الترخيص بحيازتها أو إحرازها، وبقصد استعمالها في نشاط يخل بالأمن والنظام العام وبقصد المساس بمبادئ الدستور وبالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي على النحو المبين بالتحقيقات. 


و. حازوا وأحرزوا سلاحا ناريا غير مششخن - فرد خرطوش - بغير ترخيص وبقصد استعماله في نشاط يخل بالأمن والنظام العام وبقصد المساس بمبادئ الدستور وبالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي على النحو المبين بالتحقيقات. 

ز. حازوا وأحرزوا ذخائر مما تستعمل في الأسلحة النارية - موضوع الاتهامين الواردين بالبند رابعا بالفقرتين (ه، و) - دون أن يكون مرخصة لهم بحيازتها أو إحرازها وبقصد استعمالها في نشاط يخل بالأمن والنظام العام وبقصد المساس بمبادئ الدستور وبالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي على النحو المبين بالتحقيقات. 


ی - حازوا وأحرزوا أجزاء رئيسية لسلاح ناري مششخن. جسم معدني وماسورة رشاش - بغير ترخيص، على النحو المبين بالتحقيقات. 

خامسا: المتهمان الأول والثاني أيضا: 

أ- استعملا. وآخر ثوقي - مفرقعات استعمالا من شأنه تعريض حياة الناس للخطر، بأن عقدوا العزم على إعادة محاولة تفجير محيط كنيسة السيدة العذراء - الكائنة بمنطقة مسطرد. وقتل مرتاديها أثناء فترة احتفالهم بذكرى مولد السيدة العذراء؛ وما أن رصد المتوفي والمتهم الثاني محيطها - باستخدام الدراجة النارية المملوكة للأخير.؛ ووقفوا على أماكن تجمع مرتاديها؛ حتى أعدوا غبوة مفرقعة زنتها واحد كيلو جرام تحوي مادة مخاليط المفرقعات؛ صنعها المتوفى والمتهم الثاني بمسكن الأخير، وتوجهوا تلقاءها مستخدمين في ذلك سيارة المتهم الأول والدراجة النارية المملوكة للثاني؛ ولما وصلوا ترجل المتوفي مرتديا سنترة وخوذة. أعدوهما سلفا لغرض التمويه ؛ وبحوزته العبوة قاصدا دستها بمحيط الكنيسة، فانفجرت فيه حال سيره فأهلكته، بينما كان المتهمان الأول والثاني على مسرح الجريمة يرقبانه لتفجير العبوة؛ بواسطة جهاز تحكم عن بعد حوزة الثاني؛ معرضين حياة الناس للخطر، على النحو المبين بالتحقيقات. 

ب - استعملا. وآخر توفي - مفرقعات استعمالا من شأنه تعريض أموال الغير للخطر؛ بأن فجروا العبوة - موضوع الاتهام الوارد بالبند خامسا فقرة أ. بمحيط كنيسة السيدة العذراء، على النحو المبين بالتحقيقات. 

ج. قاما. وآخر توفي - بعمل من أعمال الإعداد والتحضير لارتكاب جريمة إرهابية؛ بأن رصدوا عدد من التمركزات الأمنية، وكنائس، وأحد المقار الخاصة بالمسيحيين بمناطق السواح ومسطرد وكورنيش النيل والزيتون وعين شمس المتواجدين بها بعبوات مفرقعة، على النحو المبين بالتحقيقات


سادسا: المتهم الثاني أيضا: 

صنع مفرقعات قبل الحصول على ترخيص بذلك؛ بأن صنع عبوتين مفرقعتين تحويان مادة - مخاليط المفرقعات - بقصد استعمالها في نشاط يخل بالأمن والنظام العام وبقصد المساس بمبادئ الدستور وبالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، وقد وقعت الجريمة تنفيذا لغرض إرهابي على النحو المبين بالتحقيقات. سابعا: المتهم الرابع أيضا:۔ 

أ. حاز وأحرز بغير ترخيص سلاا ناريا مششخن " مسدس " بقصد استعماله في نشاط يخل بالأمن والنظام العام وبقصد المساس بمبادئ الدستور وبالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، على النحو المبين بالتحقيقات. 

ب. حاز وأحرز بغير ترخيص سلاا ناريا غير مششخن " فرد خرطوش " 

بقصد استعماله في نشاط يخل بالأمن والنظام العام وبقصد المساس بمبادئ الدستور وبالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، على النحو المبين بالتحقيقات 

ج. حاز وأحرز ذخائر مما تستعمل في السلاحين الناريين - موضوع الاتهامین الواردين بالفقرتين (أ، ب) من ذات البند، دون أن يكون مرخصا له بحيازتها أو إحرازها وبقصد استعمالها في نشاط يخل بالأمن والنظام العام وبقصد المساس بمبادئ الدستور وبالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، على النحو المبين بالتحقيقات