Advertisements

دعم القطاع الطبي ومنع التجمعات وغلق الحدائق والشواطئ خلال العيد بكفر الشيخ

بوابة الفجر

شدد اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، على رؤساء المراكز والمدن والوحدات القروية، باستمرار أعمال الرش والتعقيم، وتكثيفها أيام عيد الفطر المبارك، مؤكدًا على منع أي تجمعات سواء بالحدائق العامة أو على شاطئ نهر النيل، وعدم السماح بدخول المواطنين إلى مصيف بلطيم، حفاظًا على صحتهم، والحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، مقدمًا التهنئة لأهالي كفر الشيخ الكرام بحلول عيد الفطر المبارك، مناشدًا كافة المواطنين بالالتزام بالإجراءات الاحترازية، لمنع انتشار جائحة كورونا.

وقال أحمد السماحي، المتحدث الرسمي لمحافظة كفر الشيخ، إن اللواء جمال نور الدين، خلال تعليماته لرؤساء المدن شدد على متابعة غلق الحدائق والمتنزهات، موجهًا رؤساء المدن بالدعم الكامل للجانب الصحي، ومتابعة على مدار الساعة أي إصابات أو اشتباه بالاصابة بفيروس كورونا المستجد، ومتابعة توافر الاكسجيبن في التنكات والاسطوانات بالمستشفيات، واستمرار أعمال الرش والتطهير بالشوارع وأمام البنوك ومكاتب البريد، والمصالح الحكومية، وداخلها.

كما وجه محافظ كفر الشيخ، وحدة التغيرات المكانية " الجو مكانية " بالعمل أيام عطلة العيد، ومراقبة أي تعديات على الأراضي الزراعية وأملاك الدولة أو أعمال البناء المخالف، ورصدها، بإشراف وتوجيهات نائب المحافظ، عمرو البشبيشي، وتشكيل غرف عمليات بمجالس المدن لمتابعة تنفيذ كافة التعليمات الصادرة من رئاسة مجلس الوزراء.

كما شدد محافظ كفر الشيخ، على إدارة المواقف بتشكيل لجان للمرور على المواقف لمتابعة تطبيق الإجراءات الاحترازية، من استمرار أعمال الرش والتطهير، والتزام السائقين والمواطنين بارتداء الكمامات.

فيما كثفت محافظة كفر الشيخ من إجراءاتها الاحترازية لمواجهة انتشار فيروس كورونا، خاصة مع بدء الموجة الثالثة للفيروس، حيث تم تكثيف كافة الأكمنة لقياس درجة حرارة المترددين على المحافظة وفرض غرامات على من لا يرتدي الكمامة داخل وسائل المواصلات أو داخل المصالح الحكومية طبقا لقرارات رئيس مجلس الوزراء في هذا الشأن حفاظا علي المواطنين.