Advertisements

نشأت الديهي: تأييد عربي كامل مطلق لحق مصر فيما يتعلق بأزمة سد النهضة

بوابة الفجر
Advertisements
قال الإعلامي نشأت الديهي، إن هناك تأييد عربي مطلق وكامل لحق مصر والسودان فيما يتعلق بأزمة سد النهضة.

وأضاف "الديهي"، مقدم برنامج "بالورقة والقلم"، المذاع عبر فضائية "TeN"، اليوم الأربعاء، أن أهم ما نستخلصه من مخرجات اجتماع وزراء الخارجية العرب، دعوة مجلس الأمن لتحمل مسئولياته من خلال عقد جلسة عاجلة للتشاور حول هذا الموضوع واتخاذ الإجراءات اللازمة لإطلاق عملية تفاوضية فعالة تضمن التوصل، في إطار زمني محدد، إلى اتفاق عادل ومتوازن وملزم قانونًا حول سد النهضة يراعي مصالح الدول الثلاث، وهو مخرج جديد مختلف له نكهة الجدية، وهي دعوة عربية شاملة لمجلس الأمن للقيام بدوره.

وتابع، أن المخرج الثاني الهام هو دعوة الجامعة العضو العربي في مجلس الأمن، وهو تونس وكذلك اللجنة المشكلة بموجب القرار الصادر عن الدورة غير العادية لمجلس جامعة الدول العربية التي عقدت بتاريخ 23 يونيو 2020 والمكلفة بمتابعة تطورات الملف والتنسيق مع مجلس الأمن في هذا الشأن، والتي تضم الأردن – السعودية – المغرب – العراق والأمانة العامة، الى تكثيف جهودها والاستمرار في التنسيق الوثيق مع جمهورية السودان وجمهورية مصر العربية حول الخطوات المستقبلية في هذا الملف.

واعتبر، أننا الآن في مرحلة طرق الأبواب والتجول لتسويق لأفكارنا ومطالبنا تجاه سد النهضة لجميع الدول، منوهًا بأننا نخوض مباراة ماراثونية طويلة ومنهكة تحتاج للياقة بدنية وذهنية ومعنوية ووعي من الجماهير، ووزراء الخارجية والري هما رأس الحربة في هذه المباراة، وخلفهم جهاز مخابرات يمدهم بالمعلومات، وفي منتصف الملعب يقف اللاعب الأساسي وهو المدرسة العسكرية.

وشدد، على أننا نريد أن نحصل على حقوقنا دون الدخول في حرب، ودون إسالة نقط دماء واحدة، موضحًا أن مصر مُصرة على استنفاذ كافة الوسائل الدبلوماسية لحل أزمة سد النهضة وفقًا لما أكده وزير الخارجية.
Advertisements