Advertisements

محلل سياسي عن قمة بوتين وبايدن.. يستحيل قيادة العالم بدون موسكو

بوابة الفجر
Advertisements

قال تيمور دويدار، المحلل السياسي الروسي، إن القمة الروسية الأمريكية، تعد مكسب كبير لبوتين الرئيس الرورسي، ومحاولة لإعادة بناء الثقة في ظل تأزم الأمور بينهما.

وأضاف دويدار، خلال لقاء عبر «سكايب» مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج «على مسئوليتي» على قناة «صدى البلد»، أنه من المستحيل قيادة العالم بدون روسيا، بينما الولايات المتحدة والغرب يزعمون بأن حقوق الإنسان أهم من أي شيء آخر، على الرغم من إدارتهم لهذا الملف ضعيف للغاية، وحديثهم عنه غرضه «الشو الإعلامي».

وتابع أن بايدن مع بوتين، تفهم كيف يعيش البلدين سويًا في المستقبل، ويتم حاليًا بناء منظومة جديدة لإدارة العالم، فضلًا عن أن السفيرين الأمريكي والروسي، سيعودان إلى عملهما، وهو القرار الوحيد الإيجابي من هذا اللقاء، مشيرًا إلى أن دول سابقة في الاتحاد السوفيتي انضمت إلى حلف الناتو وعلى روسيا إيقاف تمدده، على الرغم من أن روسيا لن تسمح للناتو بالتمدد في أوكرانيا لأنها خط أحمر.

Advertisements