"ضحك ودموع".. على شواطئ الإسكندرية في عيد الأضحى

محافظات

بوابة الفجر
Advertisements

مع بداية أول أيام "عيد الأضحى" المبارك، انتشرت البهجة والسعادة في جميع الشوراع والشواطئ بمحافظة الإسكندرية، واحتفل المصريون من جميع المحافظات بالعيد في عروس البحر الأبيض المتوسط، على مدار ٤ أيام.

ولكن مع تلك البهجة وانتشار البالونات الملونة، على الجانب الآخر من الأحداث المُفرحة، كان هناك وقائع أليمة شهدتها شواطئ الإسكندرية لغرق (٩) أشخاص، من بينهم (٧) في العجمي غربًا و(٢) شرق الإسكندرية، بينهم (٣) من أسرة واحدة مساء أمس الخميس، وذلك خلال عيد الأضحى المبارك.

'غرق شاب بشاطئ إسحاق حلمي بسيدي بشر'

ولقي الشاب "أحمد عماد" ١٨ سنة مصرعة أمس الأربعاء الساعة السابعة مساءًا، بشاطئ 'إسحاق حلمي' بمنطقة سيدي بشر، أمام مدرسة الطفولة السعيدة، وقبل شارع محمد نجيب بحوالى مائة متر.

وقال الكابتن إيهاب المالحي رئيس غواصين الخير بالإسكندرية "للفجر": وقعت الحادثة في مغرب يوم الأربعاء لشاب يبلغ من العمر ١٨ عام، من محافظة الإسكندرية منطقة العامرية.

"لم يكن يعرف السباحة"

وتابع أن الشاب لم يكن يعرف السباحة ونزل في منطقة عميقة جدًا، ولم يستطع الخروج، وكان معه أخوه التوأم عبد الرحمن، ولكن تم إنقاذه.

وأضاف اتجهت مع "غواصين الخير" وعددهم أكثر من ٨ لإنتشال الجثمان، منذ المساء حتى صباح اليوم التالي، لمساعدة أهل الغريق على ظهور "أحمد" في أسرع وقت لكي تتم إجراءات دفنه.

وتابع "إيهاب" الحمد لله تم انتشال الغريق صباح اليوم الخميس في التسعة والنصف صباحًا، بعد ١٥ ساعة من حادث الغرق، وشكر خاص لغواصين الخير الذين ساعدوه على انتشال الجثمان.

وتلقة قسم شرطة المنتزة، بلاغًا يفيد بغرق شاب بإحدى شواطئ منطقة سيدي بشر، شرق الاسكندرية، وعلى الفور، توجهت سيارات الإسعاف وقوة من قسم الشرطة ومسئولي شواطئ المنتزه لمكان الحادث.

'انتشال جثمان طفل شاطئ الهانوفيل بالإسكندرية'

وبعد ساعات قليلة من وقوع الحادث الأول، انتشلت قوات الإنقاذ بالإسكندرية، جثمان الطفل "زياد"، الذي لقي مصرعه غرقًا بشاطئ الهانوفيل العام فجر الخميس، بحي العجمي غرب الإسكندرية.

وقال الكابتن "إيهاب المالحي"، تم انتشال جثمان الطفل زياد، بعد ظهر الخميس، وقد ظهر جثمانه على سطح المياه بعد مكان الغرق بحوالى ٣ كيلو متر، الساعة١١ مساءً.

و تابع تلقيت بلاغًا بغرق طفل يدعى زياد احمد ابراهيم النجار، يبلغ من العمر ٩ سنوات في شاطئ الهانوفيل، في فجر اليوم ثالث أيام العيد، وتواصلت مع مجموعة من غواصين الخير القريبة من العجمي لسرعة الوصول للشاطئ والبحث عن جثمان الطفل.

وأكد "المالحي" أن الرياح بدأت تشتد خاصة في الإسكندرية، كذلك ارتفاع منسوب البحر منذ اليوم الأول لعيد الأضحى، مما سبب حالات الغرق.

"البحث جاري عن الشاب مُصعب"

وتواصل قوات الإنقاذ البحث عن جثمان الشاب "مصعب سامي سيد الشيخ"، 25 سنة من حلوان، والذي لقى مصرعه غرقًا بشاطىء الزهور الهانوڤيل من الساعة الثانية ظهر الخميس.

"غرق ٣ من أسرة واحدة"

وشهدت شواطئ العجمي غرب الإسكندرية مساء الخميس ثالث أيام عيد الاضحى المبارك، غرق 3 من أسرة واحدة، مكونة من الأب والأم وابنهما.

ووفقا لتحقيقات نيابة الدخيلة بإشراف المستشار محمود زغلول رئيس النيابة، تلقى قسم شرطة الدخيلة بلاغًا من الأهالى يفيد غرق 3 من أسرة واحدة وتبين من الفحص أنهم من محافظة القاهرة، ونزلوا إلى مياه البحر مساء الخميس، وجرفهم التيار وتمكن رجال الإنقاذ بمساعدة الأهالي من انتشال جثثهم، وتم نقلهم إلى مشرحة كوم الدكة تحت تصرف النيابة العامة.

"غرق شخصين بشاطئ السلام"

وشهد شاطئ السلام (١) غرق شخصين وتم انتشالهما وإيداعهما ثلاجة مستشفى العامرية العام لحين التصريح بدفنهما.

'انتشال جثمان شاب من شاطئ الفنار"

وتمكنت قوات الإنقاذ البحري وغواصين الخير المتطوعين في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة من إنتشال جثمان الشاب "علي عادل موسى"، الذي لقى مصرعه غرقًا مساء أمس بشاطئ 'الفنار المميز' بمنطقة سيدي بشر شرق الإسكندرية.

"السياحة والمصايف" تحذر من ارتفاع أمواج البحر في بيان رسمي

حذرت الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية، من سرعة الرياح وارتفاع الأمواج خلال الأيام القادمة، على صفحتها الرسمية على الفيس بوك، لتناشد روادها بعدم نزول البحر والإلتزام بالتعليمات، خاصة بعد أن شهدت الشواطئ ارتفاع في حالات الغرق، وتكدس من قبل المصطافين.

رفعت شواطئ الاسكندرية الرايات الحمراء،بسبب سرعة الرياح وارتفاع الأمواج تحذيرًا للمواطنين من خطورة النزول لمياه البحر وتم التاكيد على تواجد عمال "أبراج المراقبة"، بالإضافة إلى تكثيف تواجد الغطاسين على الشواطئ.

وتم الاستعانة بمعدات "الجيت سكي" للمساعدة فى عمليات الانقاذ السريع والمرور بين الرواد وتوعيتهم بخطورة النزول فى غير الأماكن المحددة للسباحة مع منع نزول البدالات.

وتهيب محافظة الإسكندرية بالسادة الرواد الإلتزام بتعليمات المنقذين وعدم تجاوز المساحة المحددة للسباحة.

وأضافت "المصايف" في بيان لها، يرجى من رواد الشواطئ أن يلتزموا بالسباحة في المناطق الآمنة، وتنفيذ تعليمات عمال الإنقاذ، وارتداء اللايف جاكيت حفاظًا على حياتهم.

"منع السباحة في شاطئ ستانلي بسبب ارتفاع الأمواج"

أخلت الإدارة المركزية للسياحة والمصايف مياه شاطئ ستانلي من المصطافين نظرًا لإرتفاع الأمواج وتعرض حياتهم للخطر.

يأتي هذا القرار نظرًا للطبيعة الجغرافية للشاطئ والذي يشكل نتوء (جونة) تندفع خلالها الأمواج بقوة كبيرة بتركيز كبير في مواجهة ضيقة من المساحة الرملية مما ينتج عنها قوة في الإرتداد وسحب المواطنين لداخل المياه بسرعات عالية.

ومنعت السباحة بالشاطئ حتى استقرار الأوضاع، كما تهيب الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالسادة المواطنين تفهم الأمر والإلتزام بالتعليمات والتعاون مع إدارة الشاطئ حفاظًا على حياتهم.

"المالحي: يحذر المواطنين من نزول البحر وارتفاع الأمواج"

حذر الكابتن إيهاب المالحي، قائد فريق غواصين الخير، المصطافين من نزول البحر المفتوح مثل الساحل الشمالي، وشواطئ العجمي، خاصة بعد إرتفاع الأمواج وغرق ٩ أشخاص في أربع أيام.

وأكد أن أكثر حالات الغرق تكون في مواعيد لا يتواجد فيها فرق الإنقاذ على الشواطئ، وهي قبل السابعة صباحًا أو بعد السابعة مساءً، محذرًا المواطنين بعدم نزول البحر في مواعيد غير المحددة للسباحة، مع اتباع تعليمات رجال الإنقاذ على الشواطئ.

ووجه نصائح للمواطنين وخاصة أهالي وزائري الإسكندرية، بعدم نزول المياه واتباع تعليمات فرق الإنقاذ.

وتابع" قائد غواصين الخير"، تم تشكيل غرفة عمليات لإستقبال البلاغات في كافة المحافظات، وذلك بسبب ارتفاع حالات الغرق، وطلب من جميع المواطنين وخاصة ضيوف وأهالي الإسكندرية، بتوخي الحذر خلال تلك الأيام، بسبب ازدياد حركة الرياح، التي أدت لإرتفاع الأمواج، والذي من المتوقع أن تستمر على هذه الحالة حتى يوم الأحد المقبل.