Advertisements

عاجل.. الكشف عن الحقيقة الكاملة في أزمة عبد الرحمن مجدي واتهامه بالتحرش

بوابة الفجر
علق أحمد حسام ميدو نجم منتخب مصر والزمالك السابق، ومقدم برنامج "أوضة اللبس"،  على بيان أزمة عبد الرحمن مجدي نجم الإسماعيلي ومنتخب مصر الأولمبي.


وقال ميدو: "بيان اتحاد الكرة بإيقاف عبد الرحمن مجدي "أزعجني" جدا، لإنه يمس سمعة ومستقبل لاعب مميز وصغير في السن، لماذا خرج هذا البيان في التوقيت الحالي ولم يتم الإعلان عنه فور حدوث الواقعة".


وأضاف :"تحدثت مع عبدالرحمن مجدي بعد بيان اتحاد الكرة لمدة أكثر من 15 دقيقة للتأكد من حقيقة الأزمة.. وعلمت أن أحد الفتيات اليابانية العاملة بفندق إقامة المنتخب الوطني دخلت لتنظيف الغرفة التي يتواجد بها عبد الرحمن مع عمار حمدي، وبالصدفة تم إغلاق باب الغرفة، فقام عبد الرحمن بإعطاءها "بقشيش" بقيمة 200 جنيه مصري، فلم تفهمه، وحدث سوء تفاهم، فاتهمته بالتحرش، وحدثت أزمة كبيرة بالفندق وصلت إلي التحقيق بأحد الأقسام في وجود أحمد مجاهد".

وأكمل :"تم التحقيق مع عبد الرحمن مجدي وعمار حمدي في قضية التحرش بفتاة يابانية بفندق إقامة المنتخب الوطني بطوكيو، وتبين أن الموضوع "سوء فهم"، وتم إغلاق هذا الملف تماما في اليابان.. واللاعب تعجب بعد ذلك من بيان اتحاد الكرة بإيقافه عقب العودة لمصر".


وتابع :"هل إذا كان عبد الرحمن مجدي لاعبا بالأهلي أو الزمالك لتم التشهير به في قضية تم إغلاقها تماما في اليابان؟ لو كان اللاعب مذنب بالفعل لما عاد لمصر من الأساس".


وأوضح :"قضية عبد الرحمن مجدي لم تكن الأزمة الوحيدة للمنتخب الأوليمبي في طوكيو، أزمة صلاح محسن تطورت عقب مباراة استراليا، بالإضافة لمشكلة تخص شارة القيادة".


وأكد ميدو أن عبد الرحمن مجدي سيذهب لتحقيق اتحاد الكرة وسيتم تبرئته من الواقعة المنسوبة إليه لأنها لم تحدث بالفعل، فلماذا تم التشهير به؟ وعندما حدثت أزمة شبيهة ل"فودين وجرينوود" بمعسكر منتخب إنجلترا تم إنهاءها تماما في نفس اليوم.